مجتمع

9 تغيرات جسدية في المرأة الحامل.. تغيُّر الصوت أبرزها

الخميس 2017.8.3 02:05 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1687قراءة
  • 0 تعليق
إذا كنت حاملا ربما تعانين من حكة البطن

التعرق الزائد من أكثر التغييرات الجسدية أثناء الحمل

تمر كل سيدة بفترة حمل مختلفة عن الأخرى، وبالرغم من أن الحمل وقت مثير وممتع جدا لكثير من السيدات، إلا أنه يمكن أن يتسبب في تغييرات جسدية غريبة في بعض الأحيان ورائعة في أحيان أخرى.

موقع "نت دكتور " البريطاني أعد قائمة بأبرز التغييرات التي ينبغي أن تكون كل سيدة مقبلة على الأمومة على دراية بها.

1- تغييرات في الصوت

ربما يكون هذا الأثر مهما للحوامل المغنيات على وجه الخصوص. يمكن أن يؤدي تغير الهرمونات خلال فترة الحمل إلى تغير نغمة الصوت. ولأن الحمل يتسبب في زيادة الاستروجين والبروجسترون؛ الهرمونان اللذان يؤثران على معظم أجزاء حسم المرأة تقريبا، يمكن أن يؤدي إلى تورم الأحبال الصوتية. ربما يفقد الحوامل القدرة على الوصول إلى الطبقات الصوتية العليا. وتؤدي أيضا التغييرات في الحمل لهشاشة الأوعية الدموية واحتمال تمزقها، لذلك ينبغي الحذر تماما أثناء الحمل من محاولة الوصول إلى الطبقات الصوتية العليا، ويمكن أيضا أن يصبح صوتك أكثر خشونة في نهاية الحمل.

2- ارتخاء العظام

يفرز هرمون ريلاكسين أثناء الحمل وهو يساعد جسمك على الاستعداد للولادة. لكن الأثر السيئ لهذا الهرمون هو أنه يمكن أن يؤثر على المفاصل، ولهذا السبب تعاني معظم الحوامل من آلام الظهر والعظام.

3- تشوش الذهن

ربما تشعرين بتشوش أثناء فترة الحمل ويرجع السبب إلى ارتفاع مستويات هرمونات تؤثر على القدرة على التركيز.

4- الانتفاخ

بالطبع تكبر بطنك أثناء الحمل، لكن ليس منطقة البطن هي المكان الوحيد المعرض للانتفاخ أثناء الحمل حيث يكون الجسم بالكامل عرضة للتورم بسبب احتفاظ الجسم بالسوائل. وتؤدي زيادة هرمون البروجسترون إلى بطء عملية الهضم للتأكد من استخلاص جميع العناصر الغذائية المهمة لتطور الجنين ونموه.

5- كثافة الشعر

في فترة الحمل يزداد الشعر كثافةً وليس فقط شعر الرأس. ويمكن أن يظهر شعر في أماكن بالجسم لم يكن يظهر فيها قبل الحمل، وخصوصا في الوجه والبطن والصدر والذراعين. لكن لا داعٍ للقلق، فكل هذا يعود إلى زيادة هرمونات الذكورة أثناء الحمل، والتي تقل كثيرا بعد الولادة. الميزة الوحيدة لذلك هي أن شعر رأسك يصبح أكثر صحة وجمالا خلال حملك.

6- رائحة نَفَس كريهة

للأسف، هذا الأثر يعتبر من الآثار الجانبية غير المرغوب فيها أثناء الحمل. يرجع ذلك إلى تغير الهرمونات ما يؤدي إلى تكاثر البكتيريا داخل الفم فتسبب رائحة نَفَس كريهة، وفي بعض الأحيان نزيف اللثة. ويوصي الأطباء بضرورة غسل الأسنان يوميا لتفادي التسوس.

7- حكة في البطن

تتمدد منطقة البطن سريعا أثناء الحمل، ونتيجة لذلك ربما تصبح هذه المنطقة أكثر جفافا وعدم راحة وإثارة للحكة، وينصح الحوامل بتقليل درجة سخونة الماء أثناء الاستحمام ووضع كريمات أو زيوت مرطبة على البطن، لتجنب ذلك.

8- انسداد الأنف

يكون هذا بسبب الهرمونات التي تفرزها المشيمة والتي تسبب زيادة المخاط داخل الأنف. ويحدث هذا الأثر إلى سيدة من أصل 5 سيدات، لذلك احرصي أن تكون المناديل دائما في متناول يديك أثناء الحمل.

9- التعرق الزائد

من أكثر أعراض الحمل شيوعا بسبب زيادة تدفق الدم والأيض أثناء هذه الفترة. بالرغم من أن جسمك لا يبدو نشيطا جدا في فترة الحمل، إلا أنه يعمل بقوة من الداخل لخلق كائن آخر، لهذا يتعرق كثيرا.

تعليقات