ثقافة

دائرة الثقافة والسياحة تنظم الدورة الأولى من معرض الظفرة للكتاب

الإثنين 2018.3.5 04:52 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 250قراءة
  • 0 تعليق
شعار هيئة أبوظبي للسياحة

شعار هيئة أبوظبي للسياحة

تحت رعاية الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، أعلنت دائرة الثقافة والسياحة–أبوظبي تنظيم أول دورة من فعاليات معرض الظفرة للكتاب في الفترة من 18 ولغاية 21 مارس في مدينة زايد بمنطقة الظفرة.

يقدم المعرض لجمهور منطقة الظفرة مجموعة متنوعة من الفعاليات والبرامج الثقافية التي تستهدف تشجيع ثقافة القراءة، وسيضم المعرض أكثر من 20 ناشرا وموزعا محليا تحت سقف واحد، ليقدموا للجمهور والمعنيين بقطاع النشر مجموعة متنوعة من الكتب وأحدث الإصدارات المتميزة التي تهم القارئ في كل مجالات الحياة. 

وعبّر سيف سعيد غباش، مدير عام دائرة الثقافة والسياحة–أبوظبي، عن سعادته في تنظيم أول معرض من نوعه وحجمه في منطقة الظفرة. متمنيا أن يسهم المعرض في تحفيز عادات القراءة بين جميع زواره من جميع الأعمار، وأن يكون أحد عوامل دعم الحركة الثقافية في منطقة الظفرة، وبخاصة مع ما تشهد هذه المنطقة من نهضة عمرانية شملت منجزاتها جميع نواحي الحياة، ما انعكس إيجابا على اقتصادها، وذلك بفضل رؤية الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدول. 

وتابع "يندرج المعرض ضمن سعي دائرة الثقافة والسياحة–أبوظبي المستمر لتقديم فرص حقيقية تدعم صناعة الكتاب والنشر وتدفعها لاقتحام أسواق جديدة، وتشجيع ممارسات القراءة في المجتمع كنشاط ترفيهي، مشيرا إلى دور معرض الظفرة للكتاب كإحدى خطواتنا العملية لتحقيق مساعيها، حيث سيقدم المعرض لجميع عشاق الكتب صغارا وكبارا، عدة فعاليات على مدى 4 أيام تتضمن حكاية القصص وورش العمل التوضيحية للصغار والناشئة". 

كما ويعنى معرض الظفرة للكتاب بالترويج للكاتب الإماراتي والبحث في البيئة الثقافية والاجتماعية المحلية، ومدى تأثيرها على إبداعهم ونشأتهم الفكرية، ويرصد المعرض تجارب الكتابة لديهم، بما يشكل فرصة مميزة ومثالية لزوار المعرض للقاء كتابهم المفضلين والحصول على مؤلفاتهم المتنوعة موقعة من قبلهم.

تعليقات