منوعات

مهرجان "كان".. فساد الملالي يقتنص جائزة "نظرة ما"

الأحد 2017.5.28 06:38 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 638قراءة
  • 0 تعليق
مخرج الفيلم الإيراني محمد رسولوف

مخرج الفيلم الإيراني محمد رسولوف

اقتنص فيلم إيراني الجائزة الكبرى بمهرجان كان السينمائي، وتحديدا بقسم "نظرة ما"، وسط 18 فيلماً من 22 دولة مختلفة شاركت في هذه المسابقة.

الفيلم هو "رجل النزاهة" أو LERD (UN HOMME INTÈGRE– A MAN OF INTEGRITY) تأليف وإخراج محمد رسولوف.

ويعتبر الفيلم جريئا إلي حد كبير؛ حيث يفضح الفساد المتغلغل بالنظام الإيراني.

وسبق لمخرج الفيلم أن دخل السجن بسبب فيلم سابق عرض في التظاهرة ذاتها في "كان"، بعدما هُرّبت نسخته من الداخل الإيراني، وحينها تسبب الفيلم، وعنوانه "المخطوط لا يحترق"، بوضع رسولوف في السجن.

والفيلم الجديد يوضح لماذا اقترع معظم الناخبين الإيرانيين لمصلحة حسن روحاني، للمرة الثانية، فالفيلم يتحدث بالتحديد عن الفساد في "إمبراطورية" الملالي، ونعرف أن مقارعة هذا الفساد واحد من الأسلحة التي يشن بها روحاني حربه الداخلية.

وكان رسولوف، قبل اعتقاله بصحبة المخرج الذائع الصيت جعفر بناهي في عام 2010، يصنع أفلاما تظهر مشاكل المجتمع الإيراني من خلال الرمزية بدلا من السرد القصصي المباشر.

والفيلم عن رجل يرفض استخدام الرشوة كطريق للخروج من المشكلات، بإشادة مجلة فارايتي.

وقالت المجلة عنه إن "دراما مثيرة للتوتر والغضب حيال الفساد والظلم… ونقد لاذع للمجتمع الإيراني المعاصر… وهو ما من شأنه أن يكون له صدى على كلا المستويين المحدود والعالمي".

وقد حصل رسولوف على تصريح بتصويره لكن ذلك لم يحدث إلا بعد توقيع تعهد بألا يكون الفيلم “قاتما” بالكامل.



تعليقات