سياسة

فلين مستشار ترامب يواجه تهمة "الكذب" بقضية التدخل الروسي

الجمعة 2017.12.1 07:20 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 683قراءة
  • 0 تعليق
مايكل فلين مستشار الأمن القومي السابق للبيت الأبيض - أرشيفية

مايكل فلين مستشار الأمن القومي السابق للبيت الأبيض - أرشيفية

وجّه القضاء الأمريكي، الجمعة، تهمة الكذب على المحققين إلى مايكل فلين، مستشار الأمن القومي السابق للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في إطار قضية الاتصالات مع روسيا. 

ووجهت إلى الجنرال فلين، تهمة الكذب حول مضمون اتصالاته مع سيرجي كيسلياك، السفير الروسي في واشنطن، في عهد الرئيس السابق باراك أوباما، على أن يمثُل أمام قاضي التحقيقات، الجمعة.

وكانت لجنة مختصة بالتحقيق في قضية التدخل الروسي بالانتخابات الأمريكية العام الماضي 2016، قد وجهت اتهامات إلى 3 من الذين كانوا ضمن فريق ترامب، بمن فيهم رئيس حملته الانتخابية السابق بول مانافورت.

 وأعلن رئيس اللجنة روبرت مولر أنه تم توجيه 12 تهمة لمانافورت، تتضمن تهم التآمر ضد الولايات المتحدة وغسل أموال، و7 اتهامات تتعلق بعدم تقديم تقارير عن حسابات مالية وحسابات ببنوك أجنبية، كما تم توجيه تهم التواطؤ والكذب إلى كل من ريك جيتس وجورج بابادوبولوس.


تعليقات