اقتصاد

الصين ترفع حظر استخدام الهواتف على متن الطائرات

الجمعة 2018.1.19 08:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 789قراءة
  • 0 تعليق
الصين بانتظار عائدات مالية ضخمة من هذا القرار

الصين ترفع حظر استخدام الهواتف على متن الطائرات

لعل أول عبارة اعتدنا سماعها عند الصعود على متن أي طائرة هي: "الرجاء غلق الهواتف المحمولة أو تحويلها إلى وضعية الطيران؛ لضمان سلامة الركاب والطائرة". 

والسبب وراء ذلك هو أن للهواتف المحمولة ترددات لاسلكية، تتعارض مع الأجهزة الحساسة التي تعمل بها الطائرة، مما قد يُحدث تشويشاً على الاتصالات بين قبطان الطائرة وأبراج المراقبة الجوية التي تتبع الطائرة أثناء إقلاعها وطيرانها وحتى هبوطها بسلام.

إلا أن الأمر قد يتغير بعد رفع بعض شركات الخطوط الجوية الصينية الحظر على استخدام الهواتف المحمولة على طائراتها، والسماح للركاب بإجراء المكالمات الصوتية وإرسال النصوص اللاسلكية بشكل طبيعي.


وكانت قد أعلنت شركة الصين للخطوط الجوية وشركة هاينان للخطوط الجوية، الخميس، السماح للركاب باستخدام الأجهزة الإلكترونية المحمولة؛ مثل الهواتف الذكية دون الحاجة إلى تحويلها لوضعية الطيران.

كما أعلنت شركة جنوب الصين للخطوط الجوية وشركة شيامن للخطوط الجوية أيضا أنها ستسمح باستخدام الهواتف المحمولة في جميع رحلاتها اعتبارا من الجمعة.

وذكرت صحيفة "جلوبال تايمز" الصينية أن تقارير في وقت سابق من هذا العام أفادت بأن الصين مستعدة للتخلص من الحظر المفروض على الهواتف المحمولة على متن طائرتها

وفي 16 يناير/كانون الثاني 2018، أصدرت إدارة الطيران المدني الصينية تقريرا مُفصلا حول تقييم استخدام الأجهزة الإلكترونية المحمولة على متن الطائرات، والذي تطلب من شركات الطيران إجراء مراجعة للتأكد من أن الأجهزة لا تتداخل مع إلكترونيات الطائرات ولا تتسبب في أي ضرر بالأجهزة الحساسة التي تعمل بها الطائرة.

وأشارت إدارة الطيران المدني الصينية إلى أن حظر استخدام الهواتف المحمولة على الطائرات كان بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة، ويعد ممارسة دولية شائعة، ولكن مع التطور التكنولوجي وارتفاع الطلب من الركاب قررت الإدارة رفع الحظر.


ولا شك في أن هذا سيؤدي إلى تحقيق عالم من الراحة للمسافرين حول العالم، وربما الأهم من ذلك أن المسافرين من رجال الأعمال أصبح بإمكانهم مباشرة أعمالهم على متن الطائرة التي قد تستغرق ساعات وربما أياما عن طريق الهاتف الخلوي والاتصال بشبكة الإنترنت، دون أي انقطاع قد يتسبب في خسائر مالية.

وأضافت الصحيفة أن من شأن شركات الطيران أيضاً أن ترحب بهذا التغيير؛ حيث إن عدد الأجهزة التي يمكن أن تستخدم شبكة للإنترنت اللاسلكي على متن الطائرة سيرتفع بشكل كبير، وهذا بالتأكيد سيحقق إيرادات إضافية لشركات الطيران.

وتتوفر خدمة الإنترنت اللاسلكي على متن 74 طائرة تابعة لشركة طيران الصين الشرقية تغطي جميع الرحلات الدولية و166 رحلة محلية، كما أدخلت شركة هاينان للخطوط الجوية مؤخراً الإنترنت اللاسلكي على متن 17 من طائراتها.

وكان قد علق أحد المواطنين على الإنترنت حول هذا القرار الذي اعتمدته بعض خطوط الطيران: "كنت في سابق الأمر أشعر بالملل الشديد على متن الطائرة وأضطر إلى النوم ليمر الوقت سريعاً وأحيانا كنت أقرا المجلات التي أمامي، أما الآن سأتمكن من استخدام حساباتي على وسائل التواصل الاجتماعي والدردشة مع أصدقائي دون أي ملل خلال الرحلة".


تعليقات