الذكاء الاصطناعي

تقنية صينية تتعرف على 10 ملايين وجه خلال ثانية

الأحد 2018.11.25 08:51 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 65قراءة
  • 0 تعليق
تقنية التعرف على الوجوه في الصين - صورة أرشيفية

تقنية التعرف على الوجوه في الصين - صورة أرشيفية

اكتسبت خوارزميات الذكاء الاصطناعي التي طورها باحثون صينيون، المراكز الـ5 الأولى في مسابقة عالمية لتقنيات التعرف على الوجوه. 

وحسب ما ذكرته شبكة "أخبار الصين"، احتلت اثنتان من الخوارزميات التي طورتها شركة "|يي تو"yitu الصينية الرائدة في أبحاث الذكاء الاصطناعي، المركزين الأول والثاني في اختبار البائع للتعرف على الوجوه (FRVT)، خلال المسابقة التي عقدها المعهد الوطني للمعايير والتقنيةNIST، تحت إشراف وزارة التجارة الأمريكية.

وقالت الشركة الصينية التي تتخذ من شنغهاي مقرا لها، من خلال بيان نشرته عبر موقعها الرسمي، أن هذه هي المرة الـ3 على التوالي التي تفوز فيها الشركة بالجائزة الكبرى لتلك المسابقة العالمية.

كما أوضحت الشركة التكنولوجية الرائدة، أن الخوارزميات التي طوَّرتها قادرة على التعرف على 10 ملايين شخص دون خطأ واحد في أقل من ثانية، في حين أن من المحتمل جدا أن يرتكب الدماغ البشري خطأ واحدا على الأقل في التعرف على هويات 100 شخص.


وجاءت الخوارزمياتان اللتان طورتهما شركة "سنس تايم- sensetime" الصينية المتخصصة في تقنيات الذكاء الاصطناعي والتعرف على الوجه، في المركزين الـ3 والـ4 مع أخرى طورتها معاهد شنتشن للتكنولوجيا المتقدمة التابعة للأكاديمية الصينية للعلوم.

ووفقا لتقرير المعهد القومي للمعايير والتقنية، فقد أظهرت المسابقة تحسنا في أداء تقنية التعرف على الوجه على الصعيد العالمي بنسبة 80٪ مقارنة بالعام الماضي.

والمعهد القومي للمعايير والتقنية هي وكالة غير اعتيادية لإدارة التجارة في الولايات المتحدة ومهمتها الأساسية هي تشجيع الابتكار والقدرة التنافسية الصناعية بالولايات المتحدة، من خلال تطوير المعايير والتقنيات التي تعزز الأمن الاقتصادي وتحسن نوعية الحياة.

وكمسابقة معترف بها على نطاق واسع في صناعة الذكاء الاصطناعي، اجتذب اختبار FRVT العديد من مطوري الذكاء الاصطناعي المشهورين عالميا، بما في ذلك شركة NtechLab الروسية، والشركة الأمريكية Ever AI، وشركة Cognitec الألمانية.

وبحسب شبكة الأخبار، فإن اختبار FRVT يعتبر المعيار الذهبي في صناعة التعرف على الوجه العالمية، ويقيس الاختبار أداء تقنيات التعرف على الوجه باستخدام قاعدة بيانات من التحقيقات الجنائية الجارية، وغيرها من السيناريوهات الحقيقية.

كما يهدف اختبار FRVT إلى قياس أداء تقنيات التعرف التلقائي للوجه على مجموعة واسعة من التطبيقات المدنية وإنفاذ القانون والأمن الداخلي، بما في ذلك التحقق من صور التأشيرة، وإزالة ازدواجية جوازات السفر، والكشف عن المجرمين والهاربين والمشتبه بهم.

وفي الوقت الحالي، تكتسح تقنيات التعرف على الوجه كل المجالات في البلاد، على سبيل المثال اعتمدت السلطات بمقاطعة تشونج تشينج الصينية تكنولوجيا التعرف على الوجه لتسجيل عقود الزواج لتسهيل الإجراءات والوقت الذي تستغرقه.

كما سبق وأن استخدمتها شركة "تينسنت" الصينية كبرى شركات ألعاب الفيديو في العالم، للكشف عن القاصرين في خضم تدقيق أكثر صرامة من جانب الحكومة الصينية بشأن المخاوف من أن الألعاب المفرطة بالفيديو تضر بالصحة العامة.

تعليقات