منوعات

اختراع صيني لمواجهة تلوث بكين بـ15 مليون "مروحة يد"

الخميس 2017.11.30 05:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 802قراءة
  • 0 تعليق
الضباب الدخاني في الصين

الضباب الدخاني في الصين

قدّم رجل صيني يدعي دو هونج لي طلباً للحصول على براءة اختراع لخطة، من أجل القضاء على مشكلة الضباب الدخاني الذي يلوث العاصمة بكين بشكل نهائي.

وبدلاً من أجواء التقدير، تحول هذا الصيني إلى مادة للسخرية على وسائل التواصل الاجتماعي، بعد أن تبين أن اختراعه يقوم على حشد سكان بكين في الشوارع وإعطائهم مراوح يد كبيرة، ليحركوها في اتجاه واحد في نفس الوقت لدفع الجسيمات الضارة في الجو خارج المدينة، متوقعاً أن يؤدي ذلك إلى إنهاء أزمة التلوث في بكين تماماً. 

بحسب شبكة أخبار "شين لانج" الصينية، قال دو عند تقديم اقتراحه للمسؤولين إنه إذا تحرك 15 مليون شخص في نفس الوقت لدفع الهواء في اتجاه واحد لمدة ساعة، فقد ينجحون في تحريك 1.08 تريليون متر مكعب من الهواء، مما يخلق قوة رياح عملاقة من الطبقة الضبابية في الجو على بعد 68 كم، لتترك سماء بكين صافية خالية من الضباب.

ووصف دو هذه الفكرة بأنها "منخفضة التكلفة" و"فعالة"، مشيراً إلى أنها لن ينتج عنها أي تلوث ثانوي يضر بالبيئة.

أما بالنسبة للخدمات اللوجستية، فيقول دو إن الحكومة يمكن أن تستخدم الإذاعة والتلفزيون والرسائل النصية لإعلام الناس عند الحاجة إليهم، ويمكن للمواطنين حينها التوجه إلى أماكن تجمع مخصصة، وأن يتم تصميم مراوح يد تناسب جميع الأعمار والأحجام المتفاوتة للشعب.

وقال أيضاً إنه يتعين على الحكومة تخزين مراوح كبيرة في الأماكن العامة مثل المتنزهات ومحطات الحافلات، وتشجيع الناس على استخدامها لتفريق الضباب في أوقات محددة مثل الفواصل المدرسية أو العطلات الأسبوعية.


وقدم "دو" اقتراحه في مارس 2017، لكنه وصل إلى وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي هذا الأسبوع فقط، بعد أن تصدر الخبر بعض عناوين الصحف المحلية، لكن الفكرة قوبلت بسخرية عارمة من عامة الناس على شبكات التواصل الاجتماعي الصينية.

وكتب أحدهم ساخراً: "علينا تجميع 15 مليون شخص في بكين، ليوجهوا الضباب الدخاني نحو مدينة لانج فانج. بعد ذلك يأخذون القطار أو الحافلة إلى لانج فانج، ليوجهوا الضباب الدخاني مرة أخرى باتجاه مدينة جينان، وهكذا حتى يصلوا أخيراً إلى تشينغداو ليوجهوا الضباب باستخدام المراوح اليدوية تلك نحو اليابان، وهكذا ننقي بكين من الضباب الدخاني بكل سهولة".

وقال آخر: "أقترح أن يأخذ 15 مليون شخص نفساً عميقاً في نفس الوقت، فيمتصون الضباب الدخاني نهائياً. وهذا يبدو لي أسهل".

بينما كتب ثالث: "أعتقدت للوهلة الأولى أن الخبر مجرد مزحة ساخرة، لكن عندما راجعت الموقع الإلكتروني لمكتب الدولة للملكية الفكرية، لم أستطع أن أصدق عيني، فقد اعتقدت أنه لا يزال لدينا 5 أشهر قبل يوم كذبة إبريل".

تعليقات