فن

من الموسيقى الكلاسيكية للخط العربي.. الرياض تحتفي بالفن

الجمعة 2018.11.2 12:28 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 76قراءة
  • 0 تعليق
شعار مسك للفنون

شعار مسك للفنون

بمزيج من آلات موسيقية تقليدية إلى جانب أخرى من عائلة الكمان، عزفت فرقة موسيقية مقطوعة "صيف" لعازف الكمان الإيطالي الشهير أنطونيو فيفالدي، في العاصمة السعودية الرياض.

وجاء ذلك في إطار فعالية "مسك للفنون 2018" التي انطلقت في العاصمة السعودية, الثلاثاء, وتهدف إلى إتاحة منصة للفنانين الشباب والمخضرمين على السواء، وإدارة حوار أجيال يجمع رواد الفنون بالشباب.

وقال أحمد ماطر، الرئيس التنفيذي لمعهد مسك للفنون: "أعتقد أن فكرة الحوار أو خلق الحوار بين جيل بنى وقدم الكثير من التجارب الفنية، وجيل صاعد من الفنانين التشكيليين الشباب وتجاربهم التي كانت هي هويتنا لهذا العام، مفيدة لخلق ما يسمى بحوار الأجيال".

وعلى المسرح الرئيسي، رسمت الفنانة البريطانية راشيل جادسدن لوحة على قماش أسود، بينما كان عازف يكمل عرضها بعزف موسيقى حية.

وشاهد جمهور من الأطفال والكبار على حد سواء عرض الفنانة وهي تملأ اللوحة السوداء بالألوان.

وقالت جادسدن: "كلنا لدينا مشاعر، كلنا بشر، كلنا نفهم الحب والأمل، وهذه هي الرسائل التي يمكنكم عرضها من خلال التعبير عنها بالفن، وهذه قطعة معبرة من الفن".

وتتضمن أنشطة الفعالية أيضا ورش عمل ومعارض مختلفة، بما في ذلك معرض لأعمال الخط العربي.

ويمكن للزوار الاستمتاع بأنشطة "مسك للفنون 2018" في الرياض حتى ختامها في الـ٣ من نوفمبر/تشرين الثاني.

تعليقات