اقتصاد

السعودية تخطط لإطلاق شركة للاستثمار والتنمية السياحية

السبت 2018.4.21 05:24 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 220قراءة
  • 0 تعليق
رئيس الهيئة العامة للسياحة السعودية خلال المؤتمر

رئيس الهيئة العامة للسياحة السعودية خلال المؤتمر

قال الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني السعودية، إن المملكة قادمة بقوة لتكون من أهم البلدان الجاذبة للسياحة في المنطقة، مشيراً إلى أنه بحكم موقعها الجغرافي ومقوماتها السياحية والتاريخية الفريدة وشعبها المضياف مؤهلة للريادة في المجال السياحي.

وأشار الأمير سلطان في كلمته أمام المؤتمر السنوي للمجلس العالمي للسفر والسياحة الذي عقد في العاصمة الأرجنتينية بيونس آيرس إلى إقبال المستثمرين الدوليين على قطاع السياحة في المملكة بعد أن هيأته الدولة من خلال برامجها وسياساتها الجديدة.

ولفت الأمير سلطان بن سلمان, إلى أن جهود الهيئة وشركائها في مجال توطين المهن السياحية أثمرت في زيادة عدد الوظائف المباشرة في قطاع السياحة من 936 ألف وظيفة في 2016 إلى 993 ألف وظيفة بنهاية عام 2017م مع توقعات بزيادة عدد الفرص الوظيفية إلى 1.2 مليون وظيفة بحلول عام 2020.


 وتابع "ركزنا على استراتيجية تقوم على الشراكة مع القطاع الخاص، وتبنينا منهجا أسميناه "القيادة ثم الانحسار" أي قيادة مشاريع وبرامج وأعمال وتنظيمها ثم تسليمها جاهزة للشركاء."

وأفاد بأن السعودية تركز الآن على الاستثمار في القطاع السياحي، والهيئة تعمل مع صندوق الاستثمارات العامة لإطلاق شركة الاستثمار والتنمية السياحية وعدد من الوجهات السياحية الجديدة.

وأكد رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، أن المملكة قادمة بقوة نحو الريادة في صناعة المعارض والمؤتمرات في المنطقة بعد أن استكملت الهيئة مرحلة البناء خلال السنوات الخمس الماضية من خلال البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات.

وأشار إلى أن إسهامات السياحة في الناتج الوطني السعودي العام بلغت 3.6%، وهو ما يصل إلى 4.9% من الناتج الوطني غير النفطي، وبلغت عوائد النشاط السياحي 97.5 مليار ريال، وتجاوزت الوظائف المباشرة في قطاع السياحة 994 ألف وظيفة، بلغت نسبة المواطنين الذين يعملون بها حالياً نحو 28%.

ويعد المجلس العالمي للسفر والسياحة أكبر تجمع للمستثمرين والقطاع الخاص العامل في مجالات السياحة حول العالم والمسؤول عن تحركات غالبية السياح بين الدول .


تعليقات