فن

مغنية الأوبرا جويس دي دوناتو تطل على العرب لأول مرة من أبوظبي

الجمعة 2019.1.25 09:22 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 174قراءة
  • 0 تعليق
مغنية الأوبرا الأمريكية جويس دي دوناتو

مغنية الأوبرا الأمريكية جويس دي دوناتو

أحيت مغنية الأوبرا الأمريكية جويس دي دوناتو، الحائزة على عدة جوائز عالمية، أول حفل لها في العالم العربي على مسرح قصر الإمارات في أبوظبي، الخميس، تحت رعاية وبحضور الشيخ نهيان مبارك آل نهيان وزير التسامح الإماراتي، وهدى إبراهيم الخميس-كانو، مؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، المؤسس والمدير الفني لمهرجان أبوظبي، وليبوريو ستيلينو السفير الإيطالي لدى الإمارات.

وقدمت دي دوناتو، خلال الحفل الذي حمل عنوان "في الحرب والسلام.. تفاهم من خلال الموسيقى"، مجموعة من مقطوعات الأوبرا الباروكية من أعمال جورج هانديل، وهنري بِرْسَل، ونيكولو جوميلي، وكلاوديو مونتيفيردي، ترافقها فرقة أوركسترا "إيل بومو دورو" الإيطالية بقيادة المايسترو الروسي ماكسيم إيميليانشيف.


ويأتي حفل "في الحرب والسلام.. تفاهم من خلال الموسيقى" قبل انطلاق مهرجان أبوظبي 2019 في مارس/آذار المقبل، وهو عمل تم إنتاجه لأول مرة على شكل ألبوم عام 2016، ويحمل نداء مؤثراً لتحقيق السلام العالمي في عصرنا الحافل بالعنف والنزاعات.

وتعتبر جويس دي دوناتو من أبرز مغنيات الأوبرا على مستوى العالم، وهي حاصلة على جائزتي جرامي، وجائزتين من جراموفون "أفضل مغنية في العام"، وأفضل منشد في العام، و4 جوائز من إيكو كلاسيك الألمانية "أفضل مغنية في العام"، وحاصلة على تكريم خاص من قاعة المشاهير التابعة لجراموفون، واختيرت مؤخراً فنانا مقيما في قاعة كارنيجي ومركز باربيكان بلندن.

وقالت هدى إبراهيم الخميس-كانو، مؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، المؤسس المدير الفني لمهرجان أبوظبي: "ينسجم عرض جويس دي دوناتو مع إعلان 2019 عاماً للتسامح، حاملاً رسالة التسامح والسلام والتلاقي الإنساني بالفنون كأداة تنمية واستدامة وخير للإنسان أيا كان ومن أي ثقافة أو دولة أتى".


وتابعت: "نعتزُّ بمهرجان أبوظبي وهو يرسّخ مكانته العالمية كمنصة إبداعية إماراتية تحتفي بكبار النجوم في أبوظبي، وتعمل على الاستفادة من خبراتهم وتجاربهم الغنية في إلهام شباب الإمارات والاستثمار في إبداعهم وتطوير مهاراتهم، هذا الدور الريادي للمهرجان يتمثل في الحضور الأول لجويس دي دوناتو في العالم العربي، في حفل ما قبل انطلاق المهرجان في دورته الـ16، ومن على خشبة مسارح عاصمة الثقافة والفنون، أبوظبي".

ومن جهته قال السفير الإيطالي لدى الإمارات ليبوريو ستيلينو: "تغمرنا سعادة بالغة والكثير من مشاعر الفخر ونحن نشاهد هذه الكوكبة من المواهب الإيطالية المشاركة في الفعاليات الممهدة لافتتاح مهرجان أبوظبي 2019. إن فرقة أوركسترا "إيل بومو دورو" الإيطالية تمثل الأوبرا الإيطالية بكل فخر، وتتكون من أبرع المواهب الموسيقية الإيطالية، ونحن سعداء بهذا الحفل الذي قدمت فيه جويس دي دوناتو مجموعة من أروع مقطوعات الأوبرا الباروكية الإيطالية، ونتوجه بالشكر لسعادة هدى إبراهيم الخميس-كانو على إدارتها لهذا المهرجان الذي يعتبر منصة عالمية تلتقي من خلالها ثقافات العالم".


ويقدم حفلات البرنامج الرئيسي للمهرجان هذا العام كوكبة جديدة تضم أكثر من 500 فنان عالمي من 17 دولة، من بينهم 18 مؤلفاً موسيقياً، بالإضافة إلى أعمال التكليف الحصري والإنتاج المشترك وغيرها من البرامج التي ستقدم عبر أكثر من 100 فعالية وعرض تقام للمرة الأولى في العالم العربي في 25 موقعاً في أنحاء أبوظبي، ويحييها نخبة من نجوم الأوبرا والباليه والأوركسترا والجاز والفلامينكو من حول العالم.

وتجسيداً لشعار المهرجان لهذا العام "ثقافة العزم"، يحتفي مهرجان أبوظبي 2019 بأصحاب الهمم، أبطال الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص في أبوظبي، الحاملين لشعلة العزم والتحدي. وضمن احتفائه السنوي بالفنون والثقافات، وفي إطار مهمته الأساسية لبناء جسور التواصل الثقافي وتعزيز الحوار بين الأمم، يحتفل المهرجان في دورته لعام 2019 بالتنوع الثقافي والثراء الفني لجمهورية كوريا الدولة ضيف الشرف لهذه الدورة.


تعليقات