سياسة

الإمام الأكبر يصدر قرارا بتعيين سلطان الرميثي أمينا عاما لمجلس حكماء المسلمين

الطيب يشكر علي النعيمي على جهوده

الإثنين 2018.10.1 06:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 620قراءة
  • 0 تعليق
د.سلطان فيصل الرميثي أمين عام مجلس حكماء المسلمين

د.سلطان فيصل الرميثي أمين عام مجلس حكماء المسلمين

أصدر فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، رئيس مجلس حكماء المسلمين، الإثنين، قرارا بتعيين د.سلطان فيصل الرميثي، المدير التنفيذي لدائرة التحرير والنشر في شركة أبوظبي للإعلام، أمينا عاما لمجلس حكماء المسلمين. 

وأشاد فضيلة الإمام الأكبر بالجهود الكبيرة التي بذلها د.علي راشد النعيمي، الأمين العام السابق لمجلس حكماء المسلمين خلال فترة عمله، ومساهمته المهمة في تعزيز عمل المجلس و مكانته ودوره. 

ويضم مجلس حكماء المسلمين، الذي يترأسه فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، في عضويته مجموعة من علماء الأمة الإسلامية وخُبَرائها ووُجَهائها ممن يتسمون بالحكمة والعدالة والاستقلال والوسطيَّة الذين يقودون جهودا حثيثة لنشر ثقافة التعايش والسلام في العالم أجمع. 

يُذكر أن مجلس حكماء المسلمين هو هيئة دولية مستقلة تم تأسيسها في يوليو 2014، ويتخذ من أبو ظبي مقراً له.

ويهدف المجلس إلى محاربة الطائفية وتحقيق السلم والتعايش في العالم الإسلامي، وتعزيز روح التسامح والمنهج الوسطي بين المسلمين، كما يعمل على لمّ شمل الأمة الإسلامية وإطفاء لهيب الحرائق المشتعلة بين الشعوب الإسلامية، وتحقيق المصالحة بينهم. 

ويسعى المجلس كذلك إلى وضع الحلول اللازمة لمعالجة الصراعات الداخلية بين المسلمين، والتعايش بين أبناء الدول الإسلامية.  

ويتمتع د.سلطان الرميثي، الأمين العام الجديد لمجلس حكماء المسلمين، بمسيرة مهنية وفكرية، فهو أستاذ جامعي، وروائي، ومترجم أدبي، وكاتب عمود أسبوعي، عمل في وظائف قيادية قرابة العشرين عاما، حاصل على الدكتوراه في إدارة الأعمال من جامعة الإمارات العربية المتحدة عن بحث بعنوان "التسويق الحكومي لفريضة الزكاة باستخدام مواقع الإعلام الاجتماعي"، يشغل حالياً وظيفة المدير التنفيذي لدائرة التحرير والنشر في شركة أبوظبي للإعلام، عمل قبلها في وظيفة مدير تنفيذي بالمجلس التنفيذي بحكومة عجمان لمدة عشر سنوات، ساهم خلالها في صياغة وتنفيذ قرارات وسياسيات إدارية تتعلق بتطوير تنافسية أداء الأعمال، ورفع كفاءة العمل الحكومي وفعاليته، كما يملك خبرة في العمل البرلماني اكتسبها خلال ثماني سنوات وخبرة عملية بالأمانة العامة للمجلس الوطني الاتحادي في دولة الإمارات العربية المتحدة، عمل خلالها مديرا لإدارة نظم المعلومات، تتمثل أهم إنجازاته الشخصية في عضوية اللجان التحكيمية العليا في برامج التميز الحكومي، وتمثيل الدولة في العديد من المؤتمرات والمعارض المحلية والدولية، والفوز بجائزة العويس الثقافية. 


تعليقات