رياضة

"السيارة الملعونة" تغضب ريتشياردو بعد سباق المكسيك

الإثنين 2018.10.29 01:29 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 99قراءة
  • 0 تعليق
سيارة ريتشياردو

سيارة ريتشياردو

أبدى الأسترالي دانييل ريتشياردو، سائق فريق ريد بول، غضبه من سيارته التي تسببت في انسحابه من سباق جائزة المكسيك الكبرى ضمن بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات، واصفا إياها بـ"السيارة الملعونة". 

فرستابن يتألق مجددا في التجارب الحرة لسباق المكسيك

وانطلق ريتشياردو من المركز الأول في سباق المكسيك، لكنه انسحب مرة أخرى، بينما فاز زميله في الفريق ماكس فرستابن بالمركز الأول.

وقال السائق الأسترالي للصحفيين "أعتقد أن كلمة إحباط لم تعد مناسبة.. كل شيء يدعو لليأس.. تعرف بأمانة أين أقف الآن.. لا أدري ما سأفعله خلال السباقين المقبلين. لم أحظ بسباق دون مشاكل سواء خلال التجارب أو السباقات نفسها.. لست مؤمنا بالخرافات أو أي شيء من هذا القبيل، لكن هذه السيارة ملعونة ولا أجد المزيد من الكلمات".

دانييل ريتشياردو

وفاز ريتشياردو، الذي سيرحل عن رد بول بنهاية الموسم لينتقل إلى رينو وسيحل محله الفرنسي بيير جاسلي سائق تورو روسو، بسباقين هذا العام لكنه انسحب في 8 من 19 سباقا، وكان يبتسم السبت الماضي عقب تفوقه على فرستابن لينطلق من المركز الأول، لكن انطلاقته في يوم السباق كانت متواضعة حيث تراجع للمركز الثالث سريعا بسبب انزلاق إطارات سيارته، ثم انسحب من السباق في اللفة 61 بسبب مشكلة في المحرك.

وأضاف "ما حدث يوم الأحد لا أجد له أي تفسير. سأجعل جاسلي يقود هذه السيارة. انتهى الأمر بالنسبة لي".

وخاض فرستابن يوما سعيدا على العكس من ريتشياردو رغم أن السائق الهولندي كان غاضبا للغاية من مشاكل السيارة التي منعته من أن يصبح أصغر سائق في تاريخ فورمولا1 ينطلق من المركز الأول وحرمته من النوم ليلة السباق.

وقال كريستيان هورنر، رئيس فريق رد بول عن فرستابن "يمكنك أن ترى في عينيه عزما وتصميما منذ لحظة وصوله إلى الحلبة صباح السباق.. دانييل تأثر بانطلاقته المتواضعة وهذا أحدث الفارق".

تعليقات