منوعات

طبيبة إماراتية تطور برنامجا علاجيا للشعر بمعايير عالمية

الإثنين 2019.1.7 12:08 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1523قراءة
  • 0 تعليق
مطورة برنامج

الطبيبة مريم الملا

دخلت المرأة الإماراتية عالم الريادة من أوسع الأبواب، وبات التفوق والإبداع ملمحاً بارزاً لحضورها في شتى الميادين، وهكذا، لم يكن غريباً نجاح الطبيبة الإماراتية ورائدة الأعمال مريم الملا، في تطوير برنامج علاجي جديد من نوعه للحفاظ على قوة الشعر ومعالجة مشاكله المزمنة.


أكّدت "الملا" في حديث لـ"العين الإخبارية" أن ثقتها بمنتج "هيرلوفي" لا تقل عن 100%، مشيرةً إلى أن هذه الثقة لم تأتِ من فراغ، إذ يمتاز المنتج بتصنيعه في شركة دوائية متخصصة بصناعة أدوية علاج التساقط وترميم الشعر، على عكس معظم المنتجات الأخرى التي تنتجها مصانع مواد التجميل.

وأضافت: "المواد المستخدمة في (شامبو هيرولوفي) تضمنان النعومة والحيوية واللمعان في آن واحد".

دعم حكومي

جاء إطلاق هذا البرنامج العلاجي بدعم من صندوق خليفة لتطوير المشاريع، إذ استغرق العمل عليه عامين من الجهود البحثية والعملية مع كبرى الشركات الكورية الدوائية التجميلية، وأشادت الدكتورة مريم الملا بالدعم الذي تقدمه دولة الإمارات لرواد الأعمال وتهيئة الظروف المثالية للابتكار والتميز، قائلةً: "لا شك أن ما توفره لنا قيادتنا من مقومات التحفيز يدفعنا إلى بذل الجهد لخدمة مجتمعنا والمساهمة بفاعلية في التنمية المستدامة".

منتج طبيعي


وتابعت "الملا": "يمتاز برنامج هيرلوفي بقدرته على ترميم الشعر بعد استخدام الصبغات ومنتجات التجميل بشكل عام، لأن 99٪ من أسباب ضعف الشعر تعود إلى هذه الممارسات اليومية، وقليلاً ما تكون أسباب التساقط مَرَضية، وهذا ينطبق على النساء والرجال".

ويمثل برنامج "هيرلوفي" حلا لمشاكل الشعر التي تتطلب علاجات مطولة، خاصة في المجتمعات ذات الطقس الحار، مثل مجتمعات دول الخليج، إذ يمتاز المنتج بأنه علاجي تجميلي، فضلاً عن أنه خالٍ من المواد الضارة.

ويحتوي "ماسك الشعر" على 7 أحماض أمينية لتقوية الشعر واستعادة حيويته، و12 مضاد أكسدة من مصادر نباتية، إضافة إلى مشتقات الحناء وزيت الزيتون وجوز الهند للترطيب والتغذية، وبروتين الحرير والكيراتين الطبيعي لاستعادة النعومة الطبيعية للشعر، ويعد استخدامه آمناً على جميع أنواع الشعر.


صفات علاجية وتجميلية

ويحتوي "الشامبو العلاجي" على 4 أنواع من البيبتايدات الطبية لنمو الشعر، إلى جانب مركبات الأرجنين والبيوتين وفيتامين ب، وكذلك يضم مشتقات شجرة الجنكة لنمو الشعر والتوت الأبيض لتقويته، إضافة إلى أحماض السيتريك والساليسيلك، وبروتينات الحرير والكيراتين، فضلاً عن مشتقات زهر اللافندر ومضادات أكسدة نباتية.

ويؤدي استخدام البرنامج بانتظام، كما تقول "الملا"، إلى المحافظة على فروة رأس صحية وتقوية البصيلات وتجديد حيوية جذع الشعر، كما يعمل على محاربة علامات تقدم الشعر التي قد تظهر في أي عمر نتيجة استخدام المنتجات التجميلية، وهو آمن على أنواع الشعر المزروع والمعالج كيميائياً، إلى جانب الشعر الجاف أو العادي أو المتضرر من الصبغات المتكررة والتمليس، كما أنه مثالي لعلاج تساقط الشعر.


أسعار مشجعة

وأوضحت "الملا" أن شامبو وماسك "هيرلوفي" مناسب للرجال والنساء، متوقعة أن يحقق البرنامج العلاجي نجاحاً كبيراً ليتجاوز الإمارات إلى الانتشار على نطاق عالمي، لا سيّما أنها واثقة من مدى كفاءته.

وقالت: "نعمل حالياً على تعزيز العلامة التجارية التي أطلقتها من خلال مركز (هيرلوفي) للعناية بالشعر، وبدأنا توزيع المنتج في الأسواق المحلية، ويمكن الحصول عليه عبر الأونلاين أو صيدليات هيرلوفي، وإن شاء الله سيكون متوفرا خلال وقت قريب في المستشفيات والمراكز الصحية والصيدليات، أما بالنسبة للأسعار فهي مناسبة جداً وأقل تكلفة من المنتجات التجميلية، إذ لا يتجاوز سعر الشامبو 85 درهماً والماسك 300 درهم".

وعن الطرق الوقائية لمواجهة مشاكل الشعر، قالت "الملا" "إذا كانت هناك أسباب مَرَضية لتساقط الشعر فالأفضل علاجها، ومن ثم متابعة الروتين اليومي المتمثل باستخدام الشامبو والماسك، فيكون العلاج بالتالي ضمن برنامج منظم".

تعليقات