مجتمع

لجنة تأمين الفعاليات في دبي تكشف خطتها لاحتفالات رأس السنة

الإثنين 2018.12.31 01:47 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 393قراءة
  • 0 تعليق
لجنة تأمين الفعاليات في إمارة دبي تكشف خطتها لاحتفالات رأس السنة 2019

لجنة تأمين الفعاليات في إمارة دبي تكشف خطتها لاحتفالات رأس السنة 2019

أعلنت لجنة تأمين الفعاليات في إمارة دبي، اعتماد خطة الإجراءات الأمنية والتنظيمية والخدمية، لتأمين فعاليات رأس السنة الميلادية وسط مدينة دبي، بمشاركة 40 جهة من دوائر ومؤسسات حكومة دبي، للإسهام في إخراج الحدث العالمي بما يليق بسمعة مدينة دبي في تنظيم أفضل العروض والفعاليات الضخمة. 

ومن المتوقع أن يشهد احتفالات رأس السنة في دبي هذا العام 2 مليون شخص من داخل دولة الإمارات، وأن تحظى بمتابعة عالمية من قبل مختلف وسائل الإعلام. 

جاء الإعلان عن تفاصيل خطة الإجراءات الأمنية والتنظيمية والخدمية، خلال المؤتمر الصحفي الذي تم عقده في مركز التحكم في هيئة الطرق والمواصلات، بحضور حميد القطامي، مدير عام هيئة الصحة في دبي، واللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، ومطر الطاير، المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات بدبي، وداوود الهاجري، مدير عام بلدية دبي، وهلال المري، مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، واللواء خبير راشد ثاني المطروشي، مدير عام الدفاع المدني بدبي، وأحمد ثاني المطروشي، العضو المنتدب لشركة إعمار العقارية، وخليفة بن دراي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، وبدر أنوهي، الرئيس التنفيذي للقرية العالمية، وعبد الله علي بن زايد الفلاسي، المدير التنفيذي لشؤون الموظفين في نخيل.

وأثنى اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، على جهود كافة أعضاء لجنة تأمين الفعاليات في دبي، المكونة من 40 جهة من مختلف من الدوائر ومؤسسات حكومة دبي، في العمل ضمن فريق واحد لتوفير أقصى درجات الأمن والسلامة إلى المُحتفلين في هذه المناسبة العالمية.


وأكد القائد العام لشرطة دبي أن احتفالية رأس السنة تُعد من أهم الفعاليات التي تنظمها إمارة دبي، مشيراً إلى حرص لجنة تأمين الفعاليات وشرطة دبي وكافة الشركاء على إخراج هذا الحدث العالمي على أحسن وجه، وتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة في أن تكون دبي دائماً وجهة عالمية متميزة في تنظيم أفضل العروض والفعاليات العالمية بامتياز. 

وأشار اللواء المري إلى أن شرطة دبي سخرت كافة إمكانياتها وتقنياتها الذكية، وتقنيات الذكاء الاصطناعي، إلى جانب العمل الميداني لرجال الشرطة، للعمل على تأمين الفعاليات بالتعاون مع مختلف الشركاء الاستراتيجيين، متمنياً لجميع الجهات المشاركة في الحدث العالمي كل التوفيق في أداء مهاهم والعمل على إسعاد المشاركين في الاحتفالات وتأمين سلامتهم.

مركز التحكم 

من جانبه، قال مطر الطاير: "ستتم إدارة الحركة المرورية وحركة التنقل في ليلة رأس السنة الميلادية من مركز التحكم الموحد لأنظمة النقل والطرق، التابع لهيئة الطرق والمواصلات، الذي يعد أحد أكبر وأحدث مراكز التحكم في العالم من حيث توظيف التقنيات الذكية، وقدرته على التحكم والسيطرة والتكامل بين جميع وسائل النقل المختلفة لهيئة الطرق والمواصلات، والتنسيق بينها، والتخطيط السليم للتنقل لمواجهة تحديات النقل المختلفة في الإمارة".

وأكد أن هيئة الطرق والمواصلات ممثلة في فريق إدارة الحركة المرورية والتعامل مع الخطط التشغيلية خلال المناسبات الرسمية والفعاليات السنوية، بالتنسيق المباشر مع لجنة تأمين الفعاليات في إمارة دبي، وشركة إعمار العقارية، أنهت استعداداتها لإدارة الحركة المرورية لفعالية رأس السنة الميلادية، وفق خطة مرورية محكمة وبالأخص في منطقة برج خليفة. 

 وقال: "ستتواجد فرق العمل من هيئة الطرق والمواصلات، والقيادة العامة لشرطة دبي، والدفاع المدني، ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، وشركة إعمار العقارية، في مركز التحكم الموحد، لمتابعة وتنظيم الحركة المرورية، وحركة تنقل الزوار خلال ليلة رأس السنة في مختلف المناطق الحيوية في دبي، وتحديداً في منطقة برج خليفة، وتشتمل خطة هيئة الطرق والمواصلات لإدارة الحركة المرورية والتنقل على 4 محاور رئيسية، لضمان انسيابية الحركة المرورية، والتركيز على خدمات النقل الجماعي التي ستوفرها هيئة الطرق والمواصلات، وأيضاً الخدمات الأخرى، والتي تسهم في نجاح الفعالية". 

وأعرب "الطاير" عن شكره لجميع فرق العمل في الهيئات والمؤسسات التي عملت بروح الفريق وبمستوى عال من التنسيق، لضمان خروج فعاليات احتفالات رأس السنة الميلادية، بالصورة الحضارية المعهودة لإمارة دبي. 


خطة تأمين الفعاليات 

وحول تفاصيل خطة لجنة تأمين فعاليات احتفالات رأس السنة، أكد العميد سيف مهير المزروعي، مدير الإدارة العامة للمرور رئيس لجنة تأمين الفعاليات، أن اللجنة وضعت خطة تشمل إجراءات أمنية وتنظيمية وخدماتية، لتأمين سلاسة انتقال الجمهور إلى أماكن الفعاليات، والعودة إلى منازلهم بأمن وأمان، بعد الاستمتاع بالعروض الخاصة والهادفة إلى إسعادهم.

ولفت العميد المزروعي إلى أن لجنة تأمين الفعاليات حددت 25 موقعاً لمشاهدة الجمهور للعروض الخاصة باحتفالات رأس السنة الميلادية، داعياً أفراد الجمهور إلى التوجه للمناطق المخصصة للاحتفال في وقت مبكر، ومؤكداً في الوقت ذاته أنه باستطاعة أفراد الجمهور الاطلاع عبر تطبيقات شرطة دبي الذكية، وتطبيق لجنة تأمين الفعاليات، وعبر وسائل الإعلام المختلفة، ووسائل التواصل الاجتماعي، على تعليمات والإرشادات الخاصة بالاحتفالات وكيفية الوصول إلى مواقع الفعاليات بسلاسة وسهولة.

4000 شرطي و2000 دورية

وبيّن العميد المزروعي أن القيادة العامة لشرطة دبي وبناءً على توجيهات اللواء عبدالله خليفة المري، وضعت جميع إمكاناتها البشرية والفنية لتوفير الراحة وسلاسة الحركة لجميع الزوار في مناطق العروض، مؤكداً أنه تم توفير أكثر من 4 آلاف رجل شرطة وعدد 2000 دورية من الفرق التخصصية والمرورية، إلى جانب توفير 2000 عنصر أمن خاص لخدمة زوار مناطق الفعاليات. 

وأكد العميد المزروعي أن شرطة دبي وضعت خطة ذكية لتخفيف الازدحامات المرورية، بالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات، عن طريق المراقبة الذكية للطرق باستخدام 12 ألف كاميرا، بينها كاميرات ثابتة على الطرق، وأخرى متوفرة في الدوريات المتحركة في الشوارع.

وأوضح أنه سيتم توفير 200 نقطة خدمة مختلفة، تحتوي على خيم الإمداد وسط مدينة دبي، لتقديم خدمات خاصة بالمعثورات ومفقودات مشاهدي الألعاب النارية، وتوفير خدمات الإسعافات الأولية، وتقديم الدعم اللوجستي، وغيرها من الخدمات كاستقبال الأطفال التائهين، وتقديم العون لهم والمساعدة في إرشاد الزوار.

60 نقطة للدفاع المدني

كما كشف العميد المزروعي أن لجنة تأمين الفعاليات وضعت خطة إخلاء آمنة في جميع مواقع الاحتفالات، بمشاركة الدفاع المدني بدبي، ومؤسسة دبي للإسعاف، ودائرة الصحة بدبي، مبيناً أنه تم تخصيص 60 نقطة للدفاع المدني، و200 سيارة إسعاف إلى جانب مستشفيات ميدانية للتعامل مع أية طوارئ.


خطة الطرق

ومن جانبها، استعرضت هيئة الطرق والمواصلات في دبي خطتها في نقل المُحتفلين إلى أماكن الاحتفالات، وقالت المهندسة ميثاء بن عدي، المدير التنفيذي لمؤسسة المرور والطرق في الهيئة رئيس فريق إدارة الحركة المرورية والتعامل مع الخطط التشغيلية خلال المناسبات والفعاليات السنوية: "أعدت الهيئة الخطط التشغيلية اللازمة لخدمة الركاب خلال ليلة عطلة رأس السنة الميلادية 2019، التي عادةً ما تشهد ازدحاماً في هذا الوقت من كل عام".

وأوضحت أن الخطة تشمل أولاً منطقة برج خليفة، حيث يجري تركيب عدد كبير من اللوحات الإرشادية، لتوجيه المرور من وإلى منطقة برج خليفة، على أكثر من اتجاه، سواءً من شارع عود ميثاء، عبر شارع الأصايل، أو من خلال جسور زعبيل عبر شارع السعادة، أو استخدام شبكة الطرق الداخلية، في منطقة الخليج التجاري، للوصول إلى شارع الشيخ زايد، وشارع الخيل لتخفيف الضغط عن شارع المركز المالي.

وأضافت: "ولضمان انسيابية الحركة المرورية، ستجري مراقبة الإشارات الضوئية، والتحكم بها على شارعي المركز المالي وبوليفارد محمد بن راشد، بهدف تحقيق أعلى انسيابية مرورية ممكنة، في ساعات الذروة المختلفة".

شوارع مغلقة 

وأضافت المهندسة ميثاء: "ستغلق الشوارع التالية في هذه الليلة وهي: بوليفارد محمد بن راشد، من الساعة 5:00 مساءً، واستنادا إلى الوضع العام للحركة المرورية، وإغلاق شارعي المركز المالي السفلي والعلوي الساعة 08:00 مساءً، وشارع السعادة وسيكون الإغلاق كالتالي: إغلاق تقاطع الروضة روتانا المؤدي إلى منطقة برج خليفة والنفق، الساعة 06:00 مساء وإغلاق تقاطع زعبيل الساعة 08:00 مساء، وإغلاق دوار أبراج الإمارات المؤدي إلى شارع السعادة الساعة 10:00 مساءً، وسيغلق شارع الأصايل الساعة 4 عصرا، وسيكون إغلاق هذا الشارع لاستخدامه مسارا لوسائل المواصلات العامة، ومرور مركبات الطوارئ، وسيغلق شارع الصكوك الساعة 08:00 مساء، ومحطة مترو برج خليفة من الساعة 10:00 مساء وحتى الساعة 06:00 من صباح اليوم التالي".

وأشارت إلى أن الهيئة ستوفر 3000 موقف خارج منطقة الحدث، ويمكن للجمهور استخدامها عند الانتقال إلى موقع الحدث، إلى جانب المواقف في منطقة دبي مول، من خلال تسيير خطوط حافلات تستخدم مسارات مخصصة لها، وهذه المواقف البديلة هي كالتالي: مواقف نادي الوصل (1000) موقف، ومواقف مصلى العيد (منخول) (1500) موقف، ومواقف إدارة الإقامة وشؤون الأجانب بمنطقة الجافلية (500) موقف. 

وقالت: "ستوفر الهيئة لوحات إرشادية دالة على المواقف البديلة، وكذلك لوحات إرشادية لاستخدام شبكة الطرق الداخلية في منطقة الخليج التجاري، للوصول إلى شارع الشيخ زايد، وشارع الخيل لتخفيف الضغط عن شارع المركز المالي". 

وأضافت: "خلال احتفالية رأس السنة بالأعوام الماضية، حددت الهيئة منطقة لعبور المشاة بشكل نظامي على شارع الشيخ زايد بالقرب من محطة مترو برج خليفة، حيث سيتم تطبيق هذه الفكرة أيضاً خلال هذه الفعالية لعبور المشاة، وتحت إشراف أفراد من شرطة دبي، وفريق الخطة التشغيلية للهيئة، وذلك بشكل منظم بالتناوب مع تسيير حركة المركبات على الشارع". 

وبيّنت: "ستجرى مراقبة الإشارات الضوئية على شارع المركز المالي، وشارع بوليفارد محمد بن راشد، والتحكم بها لضمان انسيابية الحركة المرورية في ساعات الذروة المختلفة، بالتنسيق مع مركز التحكم الموحد لأنظمة النقل والطرق مع غرفة عمليات شرطة دبي وغرف عمليات اعمار، وستستخدم الشاشات الذكية المتغيرة لتنبيه مستخدمي الطريق، عند إجراء الإغلاقات المطلوبة، وتوجيه الجمهور لاستخدام المواقع البديلة لمواقف المركبات، مع نشر أفراد فريق الخطة التشغيلية للهيئة في الموقع، للتنسيق مع الشرطة وإعمار، لضمان تنفيذ الخطة المرسومة وإجراء الإغلاقات المطلوبة". 


خطة نقل للمُحتفلين 

سيتم تشغيل 170 حافلة مُغذية لمحطات المترو والمواقف البديلة لمركبات الأجرة، إضافة إلى الخطوط الحالية، التي تخدم المنطقة على النحو التالي: خط حافلات على شارع الشيخ زايد، بالاتجاه إلى أبوظبي لنقل الجمهور، من أمام مترو برج خليفة إلى محطة مترو بنك نور الإسلامي.

خط حافلات من شارع الخدمة على شارع الشيخ زايد، إلى مواقف نادي الوصل، ومواقف الجافلية: (مواقف الإقامة وشؤون الأجانب وديرة سيتي سنتر).

خط حافلات على شارع المركز المالي، لنقل الجمهور من موقع الحدث إلى مواقف المركز التجاري، ومواقف نادي الوصل، والعودة إلى الموقع نفسه أو موقع التحميل على شارع الأبراج (خلف فندق فيدا)، وذلك بناء على التنسيق مع الفريق التشغيلي في الموقع.

فضلا عن خط حافلات لنقل الجمهور من محطة مترو الخليج التجاري، إلى مواقف نادي الوصل، والعودة الى منطقة التحميل والتنزيل، على شارع الأبراج.

كما سيتم تخصيص خط من منطقة التحميل والتنزيل، على شارع برج خليفة، عبر شارع الأصايل إلى مواقف نادي الوصل، مع إمكانية الانتقال ونقل الجمهور إلى ديرة سيتي سنتر، والعودة إلى منطقة التحميل والتنزيل نفسها. 

ومن المتوقع أن تسهم خطة تشغيل الحافلات في تسهيل وصول الحافلات بشكل أسرع من وإلى منطقة برج خليفة، خصوصاً خلال وقت مغادرة الجمهور، حيث من المتوقع أن يجري نقل 40 ألف راكب خلال وقت المغادرة ما بين الساعة 12:30 والساعة 4:00 صباحاً بزيادة استيعابية 41% عن السنة الماضية، مع توفير لوحات إرشادية لتوجيه الجمهور، لاستخدام الحافلات العامة، في منطقة التحميل والتنزيل على شارع برج خليفة. مع تشغيل خدمة الحافلات على مدار 24 ساعة، بالتزامن مع تشغيل محطات المترو.

خدمات المترو والترام 

من المقرر تشغيل الخط الأحمر ابتداءً من الساعة 5:00 فجر الإثنين 31/12/2018، ليستمر عمل المترو بشكل متواصل حتى الساعة 12:00 (نهاية تشغيل الثلاثاء) 1 يناير/ كانون الثاني 2019، كما يتم تشغيل الخط الأخضر ابتداءً من الساعة 5:30 فجر الإثنين 31 ديسمبر/كانون الثاني 2018، ليستمر عمل المترو بشكل مستمر حتى الساعة 12:00 (نهاية تشغيل الثلاثاء) الموافق 1 يناير/ كانون الثاني 2019، وبزمن تقاطر يتراوح من 8 دقائق و حتى دقيقتين و38 ثانية عند ساعة الذروة. 

ومن المتوقع أن يصل عدد مستخدمي المترو خلال فترة الفعاليات كما يلي: الإثنين  31 ديسمبر/كانون الثاني 2018: 900,000 راكب، الثلاثاء 1 يناير/ كانون الثاني 2019: 480,000 راكب.

كما سيتم تشغيل الترام من الساعة 6:00 صباح الإثنين 31 ديسمبر/كانون الثاني 2018، وحتى الساعة 1:00 من فجر الأربعاء 2 يناير/ كانون الثاني 2019، ومن المتوقع أن يصل عدد مستخدمي الترام خلال فترة الفعالية كما يلي: الإثنين 31 ديسمبر/كانون الثاني 2018: 28,000 راكب، الثلاثاء 1 يناير/ كانون الثاني 2019: 19,500 راكب.

خدمات مركبات الأجرة مواقعها 

وستحدد مواقع لمركبات الأجرة في مواقف إدارة الإقامة وشؤون الأجانب بمنطقة الجافلية، حيث سيجري نقل الجمهور من مواقع الفعالية الى هذه المنطقة من خلال الحافلات المجانية المتواجدة في شارع الشيخ زايد وشارع المركز المالي.

ومن المتوقع أن يتم إنجاز 18,918 رحلة لمركبات الأجرة خلال الفعالية، ومن المتوقع نقل 40,186 راكب بزيادة 5% عن السنة الماضية.



تعليقات