منوعات

إجراءات احترازية بـ7 دول عربية لمواجهة عطر ريلاكس "القاتل"

السبت 2017.9.30 04:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1790قراءة
  • 0 تعليق
صورة لعطر ريلاكس القاتل

صورة لعطر ريلاكس القاتل

"احذر العطر فيه سم قاتل".. نداء أطلقته وزارة التموين المصرية محذرة من استخدام عطر يحمل اسم "ريلاكس" تم طرحه في بعض الصيدليات ومحلات العطور يؤدي للوفاة بعد 3 أيام من استعماله.

وأرسلت الوزارة خطاباً إلى جميع مديريات التموين بالمحافظات تطالبها بشن حملات للبحث عنه ومصادرته وإرسال عينات منه لمعامل التحاليل المختصة.

وأعلن وكيل وزارة التموين بمحافظة المنيا (جنوب مصر)  شن حملات مكثفة بجميع المراكز والمدن للبحث عنه ومصادرته، لكنه أكد عدم العثور عليه حتى الآن.

وأكد الدكتور محمود يوسف، مدير مديرية التموين بمحافظة المنيا، أن المديرية تسلمت خطاباً من الوزارة يفيد بانتشار عطر بالأسواق يسمى "ريلاكس" يسبب الوفاة، مشيرا إلى أنه تم تشكيل حملات بالتنسيق مع مباحث التموين، وبالمرور على معظم محلات الهدايا والعطور والاكسسوارات والصيدليات لم يتم العثور عليه، ولا تزال الحملات مستمرة.

وقال يوسف، لجريدة "الوطن" المصرية، إنه عقب وصول خطاب الوزارة استخدم مواقع التواصل الاجتماعي لتحذير المواطنين من استخدام هذا العطر، كإجراء سريع واحترازي، حرصاً على أرواح المواطنين.

كانت وزارة الدفاع الجزائرية حذرت مؤخراً، في بيان، من تداول عطر "ريلاكس"، وقالت إنه قد يؤدي إلى الموت المفاجئ.

وحسب وسائل الإعلام الجزائرية فإن العطر القاتل تم اكتشافه بعدد من الدول العربية، ومنها مصر والعراق والكويت والبحرين ولبنان والسودان.

ووفق البيان الجزائري فإن التحاليل التي أُجريت على العطر أثبتت أنه سام، وأن أعراضه لا تظهر مباشرة بعد استعماله، بل لها مفعول متأخر قد يمتد من 3 إلى 4 أيام بعد رشه على جسد الإنسان مؤديا إلى الموت.

وأوضح مسؤول بوزارة الداخلية الجزائرية أنه فور إعلان تحذير دولة الجزائر على المواقع الإلكترونية والتواصل الاجتماعي بأن هناك عطراً يسمى "ريلاكس" يسبب الوفاة تم شن حملات رقابية بالتنسيق مع مباحث التموين على الأسواق ومحلات العطور ومكتبات الهدايا، باعتبار أن هذا المنتج مجهول المصدر وتداوله يسبب خطورة على الصحة العامة.

وقال إن جميع المنتجات التي أُخذت العينات منها لم تؤكد حتى الآن وجود هذا العطر في مصر، مشيرا إلى إمكانية تمرير عطر "ريلاكس" تحت اسم آخر.

وأكد المسؤول أن الوزارة مستمرة في ضبط مصانع "بير السلم" ومنتجاتها المغشوشة.

تعليقات