اقتصاد

احتياطي مصر الأجنبي يقفز لمستوى قياسي

الإثنين 2018.6.4 03:25 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 184قراءة
  • 0 تعليق
البنك المركزي المصري - أرشيفية

البنك المركزي المصري - أرشيفية

ارتفع احتياطي مصر من النقد الأجنبي إلى 44.139 مليار دولار في نهاية مايو مقابل 44.030 مليار في أبريل السابق عليه، وفقا لبيان البنك المركزي المصري الإثنين.  

وبهذا يكون الاحتياطي النقدي قد قفز بنحو 109 ملايين دولار في مايو/أيار.

وتظهر تلك البيانات أن هذا هو أعلى مستوى لاحتياطيات مصر من العملة الصعبة منذ بدء تسجيل بيانات الاحتياطي في مطلع التسعينيات.

وطرحت مصر في أبريل/نيسان سندات دولية بملياري يورو على شريحتين لأجل 8 سنوات و12 سنة بعائد 4.75% و5.625% على الترتيب.

كانت احتياطيات مصر نحو 19 مليار دولار قبل توقيعها اتفاق قرض قيمته 12 مليار دولار لمدة 3 سنوات مع صندوق النقد الدولي في 2016 وتحرير سعر صرف العملة المحلية ورفع القيود الرأسمالية التي كانت مفروضة لإعادة جذب المستثمرين.

وتزيد احتياطيات مصر الأجنبية بشكل مطرد منذ تولي طارق عامر منصب محافظ البنك المركزي في أكتوبر 2015 ولم تتراجع إلا مرتين فقط في يوليو/تموز 2016 وأكتوبر/تشرين الأول 2016.

وأعلن صندوق النقد الدولي، منتصف مايو الماضي، أنه سيوافق على تقديم شريحة جديدة لمصر بقيمة ملياري دولار من قرض قيمته 12 مليار دولار. 

وتوقعت المجموعة المالية هيرمس أن يحقق الاقتصاد المصري نموا بـ4.8% خلال عام 2018 وهو معدل أعلى من توقعات صندوق النقد والبنك الدوليين.

الاحتياطيات الدولية، أو احتياطي النقد الأجنبي، هي الودائع والسندات من العملات الأجنبية التي تحتفظ بها البنوك المركزية والسلطات النقدية من أجل دعم العملة ودفع الديون المستحقة على الدولة.


تعليقات