سياسة

"روسيا اليوم" تنفي صلة إعلاناتها على تويتر بالتدخل في انتخابات أمريكا

الجمعة 2017.9.29 12:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 994قراءة
  • 0 تعليق
شعار موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)

شعار موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)

قالت رئيسة تحرير تلفزيون "روسيا اليوم" المدعوم من الكرملين مارجريتا سيمونيان، إن ما أقدمت عليه القناة من شراء إعلانات على موقع تويتر "ممارسة تجارية عادية أظهرها البعض على أنها تدخل روسي في الشؤون الأمريكية". 

وكانت شركة تويتر ومقرها سان فرانسيسكو قد أكدت أن "روسيا اليوم"، المعروفة اختصارا باسم (آر.تي) أنفقت 274100 دولار على إعلانات تويتر، وروجت 1823 تغريدة يحتمل أنها كانت تستهدف السوق الأمريكية. 

وعلقت تويتر، التي أدلى مديروها بشهاداتهم أمام مشرعين أمريكيين أمس الخميس، نحو 200 حساب ذات صلة بروسيا في إطار التحقيق في محاولات قامت بها موسكو عبر الإنترنت للتدخل في الانتخابات الأمريكية عام 2016. 

وفي هذا الصدد، نقلت الوكالة الروسية للإعلام عن سيمونيان قولها: "كشفت تويتر عن معلومات مغلوطة أمام الكونجرس، أنفقنا أموالا على حملاتنا الإعلانية، مثلما تفعل كل المؤسسات الإعلامية في العالم". 

وأضافت: "علينا الآن أن نذهب لما هو أبعد ونعترف بأننا أنفقنا على إعلانات في المطارات وعلى سيارات أجرة ولوحات إعلانية وعلى الإنترنت ومحطات التلفزيون والإذاعة أيضا، بل كانت إعلاناتنا تبث على سي.إن.إن". 

ومضت قائلة: "لم يحدث أن رأينا في أي ديمقراطية متقدمة أن الإعلانات المنتظمة عبر وسائل الإعلام يمكن اعتبارها نشاطا مشبوها وضارا". 

تعليقات