تكنولوجيا وسيارات

"الإمارات للشحن الجوي" تنقل أول قمر صناعي صنع في الإمارات

الجمعة 2018.2.16 12:54 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 180قراءة
  • 0 تعليق
تحميل أول قمر صناعي صنع بالإمارات بمعرفة الإمارات للشحن الجوي

تحميل أول قمر صناعي صنع بالإمارات بمعرفة الإمارات للشحن الجوي

نقلت الإمارات للشحن الجوي، قسم الشحن التابع لطيران الإمارات، "خليفة سات" وهو أول قمر صناعي تم تصنيعه بالكامل في دولة الإمارات العربية المتحدة بمعرفة مهندسين في مركز محمد بن راشد للفضاء.

وجرى نقل "خليفة سات" من دبي إلى مطار إنتشون الدولي في كوريا الجنوبية على متن طائرة الإمارات البوينج 777 المخصصة للشحن، والتي تم استئجارها خصيصاً لهذا الغرض. كما كشفت الناقلة عن شاحنة تحمل علامة خاصة للاحتفال بهذه المناسبة.

شاحنة خاصة نقلت خليفة سات من مركز محمد بن راشد للفضاء إلى  مطار آل مكتوم الدولي

وأطلق الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، مشروع "خليفة سات" عام 2013، بهدف تصنيع أول قمر صناعي في دولة الإمارات، ويتمكن القمر الصناعي عقب إطلاقه عام 2018 من التقاط صور للأرض من أجل التطبيق العملي في مجموعة متنوعة من الصناعات.

وقال نبيل سلطان، نائب رئيس أول طيران الإمارات لدائرة الشحن: "نقلت الإمارات للشحن الجوي خلال السنوات الماضية شحنات فريدة ومتعددة، غير أن نقلنا أول قمر صناعي تم تصنيعه في دولة الإمارات هو مصدر فخر كبير لنا. ويسرنا أن نقدم خبراتنا في مجال الشحن الجوي في هذه المناسبة التاريخية".   


وقال سالم المري، مساعد المدير العام للشؤون العلمية والتقنية في مركز محمد بن راشد للفضاء: "بدأنا في مركز محمد بن راشد للفضاء تصنيع "خليفة سات" منذ خمس سنوات تقريباً، ونحن نتحضر اليوم لإطلاقه. وقد كنا بحاجة إلى شريك يتمتع بالقدرة والخبرة لنقله من دبي دون المساس بأجهزته ومكوناته الحساسة. وتعاونت الإمارات للشحن الجوي معنا على مدى ثلاثة أشهر للتأكد من أن تكون عملية النقل بأكملها سلسة قدر الإمكان".

 خليفة سات  هو أول قمر صناعي تم تصنيعه بالكامل في دولة الإمارات بمعرفة مهندسين إماراتيين

ونظراً لطبيعة الشحنة الحساسة للغاية، تعاون فريقا عمل الإمارات للشحن الجوي ومركز محمد بن راشد للفضاء منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2017 على إعداد وتخطيط جميع الخطوات لنقل القمر الصناعي من دبي إلى مطار إنتشون الدولي.


وجرى نقل "خليفة سات" من منشأة التصنيع في مركز محمد بن راشد للفضاء في دبي إلى مركز الشحن "الإمارات سكاي سنترال" في مطار آل مكتوم الدولي في شاحنة تُرصد عن بعد وبمرافقة الشرطة لضمان أقصى قدر من الأمان. كما أجرى الطرفان تمارين تحميل تجريبية لضمان سير العمليات بسلاسة خلال النقل الفعلي للقمر الصناعي.

الإمارات للشحن الجوي تنقل أول قمر صناعي صُنع في دولة الإمارات

وتم تحميل القمر على متن طائرة الإمارات البوينج 777 المخصصة للشحن. وقام فريق عمل الإمارات للشحن الجوي بما في ذلك أخصائيو التحميل بوضع خطة مثالية للنقل الآمن لـ"خليفة سات".

ونقلت الإمارات للشحن الجوي بين يناير/كانون الثاني وديسمبر/كانون الأول 2017 أكثر من 370 شحنة إلى 140 وجهة على متن طائراتها الـ14 المخصصة للشحن.

وتشغل الناقلة رحلات شحن منتظمة أسبوعياً إلى حوالي 40 وجهة، وتنقل بضائع مختلفة تشمل معدات الحفلات الموسيقية والآلات والمكونات كبيرة الحجم لشركات البناء والتصنيع ومحركات الطائرات واليخوت وغيرها.

وتعد الإمارات للشحن الجوي شركة رائدة في مجال الشحن الجوي العالمي وتستخدم طاقة الشحن المتوفرة على أكثر من 260 طائرة تشكل أسطول طيران الإمارات. وتجمع الناقلة بين أسطول حديث وبنية تحتية معاصرة وفريق عمل من ذوي الخبرة لتوفير أعلى معايير الخدمة ورضا العملاء.


تعليقات