اقتصاد

70 % نسبة النساء الإماراتيات العاملات في القطاع المصرفي

الإثنين 2017.8.28 02:09 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 180قراءة
  • 0 تعليق
شعار معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية

شعار معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية

أكد جمال الجسمي، مدير عام معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية، أن الاحتفال بيوم المرأة الإماراتية الذي يصادف الـ28 من أغسطس/آب من كل عام يأتي تقديرا كبيرا لدور المرأة الإماراتية في مُضيها قُدما بخطوات ثابتة وسعيها الجاد نحو التقدم والتطور.

وقال إن المتابع لرحلة صعود المرأة الإماراتية وبروز نجمها في دولة الإمارات يلاحظ الجهود والدعم اللامحدود للقيادة الرشيدة حتى تمكنت المرأة من الوصول إلى مواقع لا تقتصر فقط على الرجال، ولعل الشاهد على ذلك كون المرأة الإماراتية تشكل أكثر من 70% من إجمالي عدد المواطنين العاملين في القطاع المصرفي البالغ عددهم 10 آلاف موظف وموظفة.

وذكر أن الاهتمام بالمرأة تدريبا وتعليما كان وما زال محورا رئيسيا في إدارة معهد الإمارات للدراسات المصرفية، وذلك استرشادا برؤية القيادة الرشيدة التي أولت المرأة اهتماما كبيرا باعتبارها مكونا رئيسيا في المجتمع يسهم بدور فاعل في عملية التنمية الشاملة والمستدامة ونتج عن ذلك تزايد في إقبال المرأة على التدريب والتعليم المصرفي المتخصص.

وأشار إلى أن نسبة مشاركة المرأة في التدريب وصلت إلى 43% من إجمالي عدد المشاركين في البرامج التدريبية في 2016، وكذلك ارتفعت نسبة مشاركة المرأة في التعليم الأكاديمي في المعهد إلى 55% من إجمالي الطلبة المسجلين للعام الدراسي 2016؛ حيث بلغ إجمالي المشاركات 9977 من إجمالي عدد المشاركين البالغ 23197 وهذا يعد إنجازا نقوم به بهدف تحقيق المزيد من النجاحات للمرأة استرشادا برؤية القيادة الرشيدة في دعم وتمكين المرأة.

وأضاف أن المعهد يولي اهتماما كبيرا بتطوير قدرات المرأة في جميع المجالات المصرفية والمستويات الوظيفية إلا أنه يعطي اهتماما خاصا لإكسابها المهارات القيادية، ومن أجل ذلك عمل المعهد بالتعاون مع كلية داردن لإدارة الأعمال بجامعة فيرجينيا الأمريكية على تنظيم برنامج خاص بالمرأة، وقد تمكن المعهد من خلال هذا البرنامج من تأهيل أكثر من 30 مواطنة من العاملات في القطاع المصرفي بالدولة ودمجهن في الوظائف القيادية، وذلك خلال السنوات الثلاث الماضية.

وأوضح جمال الجسمي أن من بين المبادرات التشجيعية لدعم دور المرأة القيادي تنظيم المعهد جائزة خاصة للمرأة المتميزة في القطاع المصرفي والمالي يقدمها المعهد منذ عام 2014 تكريما لها وتقديرا للدور الفعال الذي تسهم به في تطوير العمل وتحفيزا للقياديات من المواطنات اللائي أسهمن في تطوير وتعزيز خدمات ومنتجات القطاع المصرفي، وتهدف إلى تمكينها وتحفيزها وتسليط الضوء على دورها في دعم وتطوير الصناعة المصرفية والمالية حتى يصبحن المثل الذي يحتذى ويدفع بالمرأة إلى التطلع إلى الإنجاز والارتقاء إلى الوظائف القيادية بأعداد أكبر وبوتيرة أسرع تتماشي مع رؤية الدولة الاستراتيجية.

وفازت بهذه الجائزة التي تقدم سنويا بالتزامن مع المعرض الوطني للتوظيف في القطاع المصرفي والمالي والحكومي بمركز إكسبو بالشارقة كل من إيمان البستكي-بنك أبوظبي التجاري، وريم البنا-بنك إتش إس بي سي الشرق الأوسط، في عام 2015، ثم صبيحة الظفري-بنك الاتحاد الوطني، في عام 2016.

وهنّأ الجسمي المرأة الإماراتية على إنجازاتها التي تحققت على جميع الاصعدة مؤكدا استمرار المعهد في تقديم كل الدعم لها في مجال التأهيل المالي ودمجها في الصناعة المالية والمصرفية لتحتل المناصب القيادية.

تعليقات