اقتصاد

المفوضية الأوروبية ترفض اندماج "سيمنز" الألمانية و"ألستوم" الفرنسية

الأربعاء 2019.2.6 07:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 119قراءة
  • 0 تعليق
شركة سيمنس الألمانية- أرشيفية

شركة سيمنس الألمانية- أرشيفية

انهارت خطة سيمنس الألمانية وألستوم الفرنسية لإنشاء شركة سكك حديدية أوروبية كبيرة، الأربعاء، بعدما رفضت جهات مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي الاتفاق، وقالت إنه سيضر بالمنافسة وسيؤدي إلى زيادة أسعار المستهلكين.

وحظرت المفوضية الأوروبية مشروع الاندماج بين "ألستوم" الفرنسية و"سيمنز" الألمانية، معتبرة أنه يسئ إلى التنافس في سوق السكك الحديدية داخل الاتحاد الأوروبي، وفق ما جاء في بيان صدر رسمي.

ورفضت المفوضية الأوروبية أيضاً مسعى شركة فيلاند-فيركه لشراء وحدة من أوروبيس، أكبر شركة لصهر النحاس في أوروبا، لأنه قد يرفع أسعار المستهلكين.

ومن المرجح أن يؤدي الرفض إلى تعزيز الجهود الفرنسية والألمانية، لتخفيف قواعد المنافسة الأوروبية والنظر لعمليات الدمج من منظور عالمي وليس أوروبياً فحسب، وربما السماح أيضاً بدور أكبر لوزراء الاتحاد الأوروبي.

كانت "سيمنس" و"ألستوم" تسعيان لدمج عملياتهما في السكك الحديدية من أجل المنافسة على نحو أكثر كفاءة مع سي.آر.آر.سي الصينية المملوكة للدولة في الأسواق العالمية، وهي خطوة دعمتها الحكومتان الألمانية والفرنسية اللتان تشجعان إنشاء شركات صناعية عملاقة.

لكن مفوضة الاتحاد الأوروبي للمنافسة مارجريت فيستاجر قالت إنها رفضت الاتفاق لحماية المنافسة في صناعة السكك الحديدية الأوروبية.

تعليقات