اقتصاد

فاينينشال تايمز: شُح الواردات يهدد الاقتصاد القطري

الإثنين 2017.7.31 04:42 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 1114قراءة
  • 0 تعليق
تداعيات خطيرة على الاقتصاد القطري

الاقتصاد القطري في مهب الريح

حذرت صحيفة فاينينشال تايمز البريطانية من خطورة أوضاع الاقتصاد القطري نتيجة انكماش الوارادات، قائلة "إن استمرار مقاطعة عدة دول عربية للدوحة لفترة طويلة يضع اقتصادها في مأزق".

وبلغت قيمة الواردات القطرية في يونيو/حزيران الماضي 5.9 مليار ريال قطري، بانخفاض نسبته 40% عن الشهر نفسه من العام الماضي، وانخفاض بنسبة 38% عن مايو/أيار من العام الجاري.

وأوضحت الصحيفة أن هذه أول بيانات رسمية تصدرها قطر منذ المقاطعة العربية التي تقودها الإمارات والسعودية والبحرين ومصر على خلفية اتهامها بتمويل الإرهاب، وأن الانخفاض الحاد في الواردات يكشف تهديدات تتعلق بمدخلات الإنتاج وبناء المشروعات.

وكانت قطر قد اضطرت إلى التوجه لتركيا وإيران والاعتماد على موانئ سلطنة عمان لاستيراد احتياجاتها وتحديداً مواد البناء منذ إغلاق الحدود البرية السعودية وقطع الدول الأخرى المجالين البحري والجوي أمام الدوحة.

فيما علق المحلل الاقتصادي بالمجموعة المالية هيرميس محمد أبوباشا على انخفاض صافي الاحتياطيات النقدية بنسبة 30% ليهبط إلى 24 مليار دولار في يونيو/حزيران الماضي، في تصريحات لشبكة الأنباء الأمريكية "بلومبرج"، بأن تراجع الودائع ومحاولة قطر الحفاظ على ربط الريال بالدولار أسفر عن استنزاف سيولة من الاحتياطي الأجنبي.

وأشارت بلومبرج إلى أن بيانات مصرف قطر المركزي تؤكد أن الودائع القطرية سجلت أكبر انخفاض منذ عامين نتيحة سحب العملاء لأموالهم وضغط الشركات والحكومة على السيولة المحلية.

ولكن الأمر الأكثر خطورة هو ما لفت إليه الخبير الاقتصادي بالمجموعة المالية هيرميس، بأن تعطيل طرق التجارة الرئيسية لقطر سيؤثر سلباً على وضع المالية العامة والنمو الاقتصادي للقطاع غير النفطي، والذي كان يشهد تباطؤاً في الأساس.

وقد اشترطت الدول الأربعة الداعية لمكافحة الإرهاب للدخول في حوار مع قطر، التوقف عن دعم وتمويل الإرهاب والتطرف ونشر خطاب الكراهية والتحريض، والالتزام بعدم التدخل في شؤون الدول وتنفيذ المطالب الـ13.

تعليقات