اقتصاد

للمرة الأولى.. "أرامكو" السعودية تعيِّن امرأة بمجلس الإدارة

الأحد 2018.4.29 11:58 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 571قراءة
  • 0 تعليق
أرامكو السعودية

أرامكو السعودية

قالت أرامكو السعودية، أكبر شركة نفط في العالم، اليوم الأحد، إنها عينت 5 أعضاء جدد بمجلس الإدارة من بينهم امرأة في منصب تنفيذي، وذلك في خطوة تاريخية للسعودية ولصناعة النفط، حيث يندر شغل النساء لمناصب تنفيذية.

تتزامن التعيينات مع خطط الحكومة السعودية لطرح حوالي 5% من أرامكو للاكتتاب العام في وقت لاحق من السنة الحالية أو أوائل 2019.

وعُين وزير المالية السعودي محمد الجدعان ووزير الاقتصاد والتخطيط محمد التويجري أعضاء بمجلس إدارة أرامكو.

وتنضم إليهم لين لافرتي إلسنهانز، رئيسة مجلس الإدارة والمديرة التنفيذية السابقة لشركة سونوكو الأمريكية لتكرير النفط من 2008 إلى 2012.

كانت إلسنهانز على قائمة فوربس للنساء الأكثر نفوذا في العالم للعام 2008. وقبل عملها في سونوكو، شغلت منصب نائب الرئيس التنفيذي للتصنيع العالمي لدى رويال داتش شل، حيث عملت لأكثر من 28 عاما.

وانضمت أيضا إلى مجلس إدارة بيكر هيوز من 2012 إلى يوليو/ تموز 2017 وتشغل مقعدا بمجلس إدارة جلاكسو سميثكلاين.

وسينضم الأعضاء الخمسة الجدد بمجلس إدارة أرامكو إلى 6 أعضاء عائدين، من بينهم وزير الطاقة خالد الفالح الذي يتولى رئاسة مجلس إدارة أرامكو وأمين الناصر الرئيس التنفيذي للشركة التي تديرها الدولة.

تصدر تعيينات مجلس الإدارة المؤلف من 11 عضوا عن مجلس الوزراء السعودي.

والأعضاء المغادرون للمجلس هم ماجد المنيف، المستشار بالديوان الملكي السعودي، وخالد السلطان، مدير جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، وبيتر وويكي، المدير الإداري السابق بالبنك الدولي والنائب السابق لرئيس مؤسسة التمويل الدولية.

* أول امرأة بالمجلس

كانت إلسنهانز على قائمة فوربس للنساء الأكثر نفوذا في العالم للعام 2008. وقبل عملها في سونوكو، شغلت منصب نائب الرئيس التنفيذي للتصنيع العالمي لدى رويال داتش شل حيث عملت لأكثر من 28 عاما.

وانضمت أيضا إلى مجلس إدارة بيكر هيوز من 2012 إلى يوليو/ تموز 2017 وتشغل مقعدا بمجلس إدارة جلاكسو سميثكلاين. 

وعدد قليل من النساء السعوديات جرى تعيينهم في مجالس إدارة شركات سعودية، لكن هذا يتغير شيئا فشيئا في المملكة ذات التقاليد المحافظة. 

وعينت السوق المالية السعودية العام الماضي سارة السحيمي أول رئيسة لمجلس الإدارة لتصبح أول سيدة ترأس مؤسسة مالية حكومية كبرى في المملكة. 

وفي 2004، أصبحت لبنى العليان أول امرأة تنتخب لمجلس إدارة البنك السعودي الهولندي الذي صار اسمه الآن البنك الأول. وفي 2006، صارت لبنى واحدة من أربعة عينهم صندوق الاستثمارات العامة لمجلس إدارة معادن، أكبر شركة تعدين في منطقة الخليج. 

وتسيطر عائلة العليان على واحدة من أكبر الشركات العائلية في المملكة.

تعليقات