مجتمع

أول امرأة تتولى رئاسة بلدية نيو أورليانز

الإثنين 2017.11.20 03:31 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 334قراءة
  • 0 تعليق
لاتويا كانتريل رئيسة بلدية نيو أورليانز

لاتويا كانتريل رئيسة بلدية نيو أورليانز

انتخبت لاتويا كانتريل، كأول امرأة تتولى رئاسة بلدية المدينة، في مطلع الأسبوع، بعد فوزها في جولة إعادة ضد امرأة أخرى.

وبدأت كانتريل، العضوة بمجلس مدينة نيو أورليانز الأمريكية، مسيرتها السياسية بعد مساعدة حيها على التعافي من آثار الإعصار المدمر كاترينا عام 2005.

وتغلبت كانتريل (45 عاما)، السبت، على قاضية المحكمة البلدية ديزيريه تشاربونيت في جولة إعادة، لتحل بذلك محل ميتش لاندريو. وكلتا المرأتين من أصول إفريقية.

وقالت كانتريل في خطاب النصر لأنصارها، السبت: "قرابة 300 عام مرت يا أصدقائي ونحن لا نزال نصنع التاريخ في نيو أورليانز".

وحصلت كانتريل وتشاربونيت على أعلى الأصوات بين 18 مرشحا في انتخابات عامة أجريت في 18 أكتوبر/تشرين الأول.

وحظيت المرأتان على قوة دافعة سياسية من تعاطيهما مع الإعصار كاترينا الذي دمر نيو أورليانز وقتل أكثر من 1800 شخص.

وكانت كانتريل واحدة من الذين قادوا تحركا شعبيا لمكافحة اقتراح لجنة استشارية بالمدينة لتحويل حيها برودمور إلى حزام أخضر بعدما اجتاحته فيضانات شديدة ناجمة عن الإعصار. ودفعتها هذه القضية إلى الفوز بمقعد في مجلس المدينة عام 2012.

أما تشاربونيت، التي كانت مسجلة الرهون العقارية المنتخبة بالمدينة، فضغطت في أعقاب الإعصار من أجل إعادة فتح المكتب في أسرع وقت ممكن؛ كي يقدم التسجيلات الحيوية للعقارات للسكان النازحين.

تعليقات