اقتصاد

المقصورات الجديدة لـ"طيران الإمارات" مستوحاة من مرسيدس

الأحد 2017.11.12 12:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1137قراءة
  • 0 تعليق
طائرة بوينج ٧٧٧ تابعة لطيران الإمارات

طائرة بوينج ٧٧٧ تابعة لطيران الإمارات

كشفت طيران الإمارات عن تصميم داخلي ومنتجات جديدة لطائراتها البوينج 777-300ER، بما في ذلك أجنحة الدرجة الأولى الجديدة التي يترقبها المهتمون من العملاء والعاملين في صناعة الطيران. 


تمتاز الأجنحة الخاصة الجديدة بتصميم مبتكر وتجهيزات متطورة توفر مستويات غير مسبوقة من الخصوصية والراحة والفخامة، حيث تتمتع باستقلالية تامة بفضل تجهيزها بأبواب تمتد من الأرض وحتى السقف.


كما تتميز بلمسات تصميم أنيقة ومترفة مستوحاة من سيارات الفئة S من مرسيدس- بنز.


وتابع "بالإضافة إلى الأجنحة الخاصة في الدرجة الأولى، فإن درجة رجال الأعمال تتضمن مقاعد جلدية جديدة تتحول إلى أسرة مستوية تماما مع ثلاجة خاصة للمرطبات".

وتحتوي مقاعد الدرجة السياحية على مساند جلدية للرأس قابلة للتعديل، كما تمت ترقية نظام الترفيه الجوي في جميع الدرجات. وسوف يرى عملاؤنا في مختلف مناطق الطائرة مقصورات حديثة، مع الاهتمام بأدق التفاصيل، التي تتجلى في لمسات واضحة على الجدران والسقف وفي الإضاءة وغيرها".

ولضمان تمتع مسافري الدرجة الأولى بإطلالة على المناطق التي تعبر الطائرة أجواءها، استخدمت طيران الإمارات للمرة الأولى على مستوى صناعة الطيران النوافذ الافتراضية في الأجنحة الوسطى، بحيث يرى ركاب هذه الأجنحة المشاهد خارج الطائرة باستخدام تقنية كاميرا الزمن الفعلي. ويوجد في كل من الأجنحة الأخرى منظار مقرب لتمكين المسافر من التمتع بنظرة من الأعلى على المناطق التي تحلق الطائرة في أجوائها.


وتعد طيران الإمارات أكبر مشغل في العالم لطائرات البوينج 777 الأكثر شعبية وتقدما ضمن فئة الطائرات عريضة الهيكل المستخدمة اليوم في العمليات التجارية.

ويضم أسطول طيران الإمارات حاليا 165 طائرة بوينج 777، ولديها طلبات مؤكدة لشراء 164 طائرة أخرى، منها 150 طائرة من الجيل المقبل من طائرات بوينج 777x. وتشغل طيران الإمارات طائرات البوينج 777 لخدمة رحلاتها إلى أكثر من 140 مدينة في قارات العالم الست، وذلك انطلاقا من مركزها في دبي.




تعليقات