صحة

"الغذاء والدواء" السعودية تطلق حملة عن أهمية اللقاحات

الثلاثاء 2018.4.24 05:28 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 375قراءة
  • 0 تعليق
حملة للتوعية بأهمية اللقاحات في السعودية

حملة للتوعية بأهمية اللقاحات في السعودية

أطلقت الهيئة العامة للغذاء والدواء في المملكة العربية السعودية حملة توعوية عن أهمية اللقاحات، تزامنا مع أسبوع التحصين العالمي الذي يصادف الأسبوع الأخير من شهر أبريل كل عام، وتشرف عليه منظمة الصحة العالمية (WHO)، بهدف تعزيز إعطاء اللقاحات خصوصا للأطفال.

وقال عبدالرحمن السلطان، المدير التنفيذي للتواصل والتوعية بالهيئة، في تصريحات لوكالة الأنباء السعودية (واس)، إن الحملة التوعوية تسعى لرفع مستوى وعي المجتمع وخصوصا الوالدين، بأهمية اللقاحات من خلال التعريف بها وأهميتها لصحة الفرد والمجتمع، وبكيفية عملها، وتوضيح بعض المفاهيم الخاطئة عنها، وكيفية الإبلاغ عن الأعراض الجانبية المصاحبة للقاحات. 

وأضاف أن اللقاح يُعطي للشخص جرعة ضد الكائنات الحية الدقيقة المسببة للأمراض، لتحفيز جهاز المناعة في الجسم على تكوين الأجسام المضادة اللازمة لمقاومة الأمراض التي لم يصب بها من قبل. 

وتابع السلطان أن اللقاح يحمي الشخص من الإصابة ببعض الأمراض المعدية وغيرها ومضاعفاتها الخطيرة، وبالتالي يؤدي إلى مجتمعٍ معافى خالٍ من هذه الأمراض، ويسيطر التحصين على الأمراض المعدية التي تهدد الحياة، ويقضي عليها، فضلاً عن تفادي عدد لا يُحصى من حالات المرض والإعاقة سنويا. 

وأوضح أن آلية عمل اللقاح تتمثل في حقن الميكروب المراد اللقاح ضده في صورة كائن مضعف أو ميت في جسم الإنسان، فيتعرّف الجهاز المناعي على أجزاء اللقاح كمواد غريبة، ويبدأ جسم الإنسان في إنتاج الأجسام المضادة، بغرض التجهيز للاستجابة السريعة في حال مهاجمة الميكروب الحقيقي للجسم مستقبلاً.

وأشار إلى أن الجهاز المناعي يحتاج عادة لفترة زمنية تتراوح بين 2-3 أسابيع كي تكتمل العملية، وقد يحتاج الجسم إلى أكثر من جرعة كي يصنع أجساما مضادة كافية لمكافحة المرض، وعادة ما يكون اللقاح مخصصا لمرض معين أو قد يكون مركبا من لقاحات عدة لأمراض عدة.


تعليقات