اقتصاد

وزير: ألمانيا لا تريد الدخول في مواجهة مع أمريكا عبر معركة رسوم

الجمعة 2019.2.8 05:31 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 198قراءة
  • 0 تعليق
وزير المالية الألماني أولاف شولز

وزير المالية الألماني أولاف شولز

قال وزير المالية الألماني أولاف شولز، الجمعة، إن بلاده لا تريد أن تتورط في حرب تجارية مع الولايات المتحدة.

وخلال مناسبة في بلومبرج، علق شولز قائلا "أعتقد أن زيادة الرسوم الجمركية ليست فكرة جيدة"، ردا على تكهنات بأن الولايات المتحدة قد تفرض رسوما جمركية على واردات السيارات القادمة من أوروبا خلال الأسابيع المقبلة.

وتتسم قضية فرض رسوم جمركية جديدة على واردات الولايات المتحدة من السيارات الأوروبية بحساسية شديدة، خاصة لألمانيا، حيث يوظف هذا القطاع الأساسي نحو 800 ألف شخص.

وكان البيت الأبيض كلف وزارة التجارة الأمريكية، في نهاية مايو/أيار الماضي، بدراسة إمكانية فرض رسوم إضافية يمكن أن تصل إلى 25% على هذا القطاع الاستراتيجي في الاقتصاد العالمي.

لكن وزير المالية الألماني قال "إنه يمكن تجنب أمور مثل هذه"، وعبر عن أمله أيضا في ألا تتطور الأمور إلى مواجهة.

وأردف قائلا "أفضل ما يمكننا أن نفعله للنمو والثروة هو التجارة الحرة، التي تستند إلى قواعد.. آمل أن يتحسن الموقف، حيث نتمكن مجددا من أن يكون لدينا المزيد من اتفاقات التجارة الدولية".

ومنتصف شهر يناير/كانون الثاني الماضي، قالت سيسيليا مالستروم، مفوضة التجارة بالاتحاد الأوروبي، إن الاتحاد مستعد للتفاوض على رسومه الجمركية على السيارات في محادثات التجارة مع الولايات المتحدة، إذا وافقت واشنطن على إنهاء الرسوم على جميع السلع الصناعية.

وأوضحت مالستروم، في مؤتمر صحفي "نحن مستعدون لوضع رسومنا الجمركية على السيارات على طاولة التفاوض، إذا وافقت الولايات المتحدة على أن نعمل معاً لخفض الرسوم الجمركية على السلع الصناعية إلى الصفر".

وأضافت أن الاتحاد الأوروبي مستعد للرد بالمثل إذا فرضت الولايات المتحدة رسوماً على واردات السيارات.

تعليقات