مجتمع

إجراء أول جراحة "روبوتية" لعلاج عضلة القلب في أبوظبي

الخميس 2017.12.14 12:41 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 526قراءة
  • 0 تعليق
مستشفى "كليفلاند كلينك أبوظبي"

مستشفى "كليفلاند كلينك أبوظبي"

نجح الأطباء في مستشفى "كليفلاند كلينك أبوظبي" في تحقيق إنجاز طبي جديد، بعد إجراء عملية لإزالة تشوه خلقي في القلب باستخدام تقنية الروبوت.

أُجريت العملية لمريضة إماراتية تبلغ من العمر "26 عامًا"، كانت تعاني من حالة تُعرف باسم "جسر عضلة القلب" الناتجة عن تشكل جسر من الألياف العضلية القلبية فوق أحد الشرايين الذي يُزود القلب بالدم.

ولعلاج هذا التشوه، لجأ الأطباء، إلى ما يُعرف بجراحة "ثُقب المفتاح" التي يتم فيها استخدام تقنية الروبوت المتطورة لقطع جسر عضلة القلب، وتحرير الشريان التاجي لدى المريضة.

من جانبه، أوضح الدكتور بوناتي، رئيس معهد القلب والأوعية الدموية، وأحد الأطباء الذين أجروا الجراحة، أن معظم المستشفيات حول العالم تُجري هذه العملية عن طريق جراحة القلب المفتوح، التي تتطلب شق عظم الصدر للسماح بالوصول إلى القلب.

وأضاف "تمكنا من إجراء كامل العملية من خلال ثقبين صغيرين فقط تم فتحهما في صدر المريضة" مشيرًا إلى الدور الإيجابي لذلك في تسريع عملية الشفاء وتقليل الضغط النفسي على المريضة.

وبدورها، أكدت المريضة أنها لمست تحولًا كبيرًا في حالتها الصحية، مشيرة إلى أنها تشعر بحالة أفضل الآن بنسبة 100% عما كانت عليه قبل العملية.


تعليقات