منوعات

الحافلات بالمجان في دونكيرك الفرنسية

الثلاثاء 2018.10.16 09:21 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 159قراءة
  • 0 تعليق
مواصلات مجانية في دونكيرك الفرنسية

مواصلات مجانية في دونكيرك الفرنسية

اتجاه جديد أعلنت عنه بلدية دونكيرك الفرنسية، ويبدو أنه نال إعجاب الجميع، فمن لا يحب أن تكون وسيلة المواصلات التي يتنقل بها يوميا مجانية.

منذ شهر، أعلنت دونكيرك جعل وسائل المواصلات بالمجان أمام الجميع، وقالت سيدة على متن إحدى الحافلات إنها أحيانا تستقلها "فقط من أجل المتعة".

أما كلود بوينتارت (65 عاما)، متقاعدة، فرأت فائدة أخرى للحافلات المجانية، وهي أنها ستدخر المزيد من أموال تقاعدها، وقالت "أدخر المال كما أنها تصل كل 10 دقائق لذا لا يتعين عليّ الانتظار طويلًا. لكن هناك الكثير ممن يستقلون الحافلات لذا يجب عليك تجنب أوقات الذروة إن كنت تريد مقعدا للجلوس. ما زلت أعتقد أنه شيء جيد".

إحدى الحافلات تقوم بجولة حول البلدية الساحلية التاريخية، يبتسم الركاب للسائق ويلقون التحية بينما يركبون على متنها بعض من أسطول السيارات الجديدة ذات ألوان مبهرة: الوردي والبرتقالي والأخضر والأصفر والأزرق، وليس هذا فقط، بل أيضا هناك "واي فاي"، ويبدو أن هناك خططا للسلطات لإضافة موسيقى واستضافة أحد المشاهير على متن الحافلة بين الحين والآخر، كما هناك سمات أخرى قيد التنفيذ منها "كاميرا السيلفي".

جورج كونتامين (51 عاما) أعاد التفكير في وسائل المواصلات في جولاته بالمدينة بعد أن أصبحت الحافلات بالمجان، وقال: "من قبل، لم أستقل حافلة أبدا تقريبا، لكن حقيقة أنها الآن بالمجان إلى جانب ارتفاع أسعار الوقود جعلني أعيد النظر في الأمر".

منذ شهر مضى، أصبحت دونكيرك، التي يعيش بها 200 ألف، أكبر مدينة في أوروبا توفر وسائل نقل بالمجان، لا يوجد ترام أو الباص الكهربائي أو القطارات الداخلية، لكن الحافلات يسهل الوصول إليها وبالمجان؛ فهي لا تتطلب تذاكر أو بطاقات مرور لجميع الركاب حتى الزوار.

ذكرت صحيفة "جارديان" البريطانية أن وسائل المواصلات المجانية آخذة في الانتشار، حيث أوضح بحث أجراه الخبير بجامعة بروكسل الحرة ووجيك كيبلووسكي أنه في عام 2017 كان هناك 99 شبكة مواصلات مجانية حول العالم، 57 في أوروبا و27 في أمريكا الشمالية و11 في أمريكا الجنوبية و3 في الصين وواحدة في أستراليا، لكن الاختلاف بينها وبين دونكيرك، أنها شبكات أصغر وتكون مجانية خلال أوقات معينة ولوجهات وفئات محددة.


تعليقات