تكنولوجيا وسيارات

تقارير: الجنس البشري سيواجه سيطرة الروبوتات بالعنف

الأربعاء 2018.3.7 06:49 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 133قراءة
  • 0 تعليق
سيارة جوجل ذاتية القيادة

سيارة جوجل ذاتية القيادة

أكدت عدة تقارير إحصائية، أن الصدام بين الجنس البشري والروبوتات الذي جسدته السينما بهوليوود سيتحول إلى حقيقة، ما إن لم يكن قد بدأ بالفعل.

وحسبما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن تقارير صادرة عن مكتب المركبات الموتورية بكاليفورنيا، كشفت عن 6 حوادث اعتداء بحق السيارات ذاتية القيادة تمت منذ بداية عام 2018.

وقالت الصحيفة، إن حادثتين من أصل الـ6 حوادث ثبتت بهما حالة التعمد، واعتبر عدد من الخبراء هذه الحوادث إشارة إلى أن الجنس البشري سيقابل سيطرة الروبوتات في المستقبل بالعنف.

وكشفت الصحيفة عن أنه بالرغم من أن الحوادث التي تعرضت لها السيارات ذاتية القيادة بكاليفورنيا، كان بها شخص يجلس خلف عجلة التحكم، فإن قوانين الولاية الأمريكية المتعلقة بالسيارات الذكية ستمسح بسير السيارات ذاتية القيادة دون إلزام بوجود شخص خلف عجلة التحكم بداية من الثاني من أبريل/نيسان المقبل، وهو الأمر الذي قد يؤدي إلى ارتفاع نسبة حوادث التعدي المشابهة على السيارات ذاتية القيادة.

وأصدرت سلطات ولاية كاليفورنيا الأمريكية لوائح جديدة تتيح استخدام السيارات ذاتية القيادة للشوارع والطرق العامة دون أن يكون بداخلها متخصص لتولي القيادة في حالة خروج الأمور عن السيطرة، ويتعين على مشغلي السيارات متابعتها عن بُعد.

ويعد القرار خطوة هائلة لصناعة السيارات ذاتية القيادة المزدهرة كما يسهّل على كاليفورنيا أن تلعب دورا قياديا في اختبارات هذه التكنولوجيا الحديثة، خاصة أنها تأتي ثانية بعد ولاية أريزونا التي سمحت بتسيير السيارات ذاتية القيادة دون دعم بشري، لصالح حملة إعلانية.


تعليقات