سياسة

خبيرة دولية: قتل الحوثي-إيران لصالح لن يوقف انتفاضة صنعاء

الإثنين 2017.12.4 08:05 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 768قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح بعد اغتياله

الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح بعد اغتياله

قالت خبيرة شؤون الشرق الأوسط ومدرسة العلاقات الدولية بجامعة إيسكس البريطانية، نتاشا إيزرو، إن علمية اغتيال الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح من قبل المليشيات الحوثية في اليمن هو محاولة إيرانية لوقف عودة اليمن إلى الصف العربي.

وقالت الخبيرة الدولية، إن الحوثيين يمكن أن يكونوا قد استعانوا بمساعدات إستراتيجية إيرانية لاغتيال صالح ومنع خسارة إيران لموطئ قدم في اليمن؛ حيث تريد إيران وضع ضغط إستراتيجي على الدول العربية، خصوصا دول الخليج، لفرض نفوذها في المنطقة، الأمر الذي يضرب باستقرار المنطقة عرض الحائط.


وتقول أستاذة العلاقات الدولية إن إيران تحاول قتل انتفاضة صنعاء في مهدها بعدما ثار سكان المدينة ضد وكلائها الحوثيين بعد انتهاكات واسعة النطاق مارستها تلك المليشيات المدعومة إيرانيا ضد سكان صنعاء خاصة والمدنيين اليمنيين بشكل عام، وذلك في تصريح على قناة "تي آر تي" الدولية.

واغتالت مليشيات الحوثي المدعومة من إيران، اليوم الإثنين، الرئيس السابق علي عبدالله صالح غدراً إثر إطلاق النيران على موكبه بينما كان في طريقه إلى مسقط رأسه في مديرية سنحان جنوب العاصمة.

وفي جريمة بشعة جديدة تضاف لسجل جرائم الحوثيين، تم إعدام المغدور به صالح ميدانيا، والتمثيل بجثته.

وبدأت قوات المؤتمر الشعبي وقوات الحرس الجمهوري عملية واسعة، منذ الأربعاء الماضي، لتطهير صنعاء من مليشيا الحوثي الموالية لإيران، وامتدت انتفاضة العاصمة اليمنية إلى محافظات مجاورة بعد أن احتضنتها القبائل اليمنية.

تعليقات