سياسة

قيادي بـ"الديمقراطي الكردستاني": إيران تقصف مواقع الحزب في أربيل

السبت 2018.9.8 01:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 445قراءة
  • 0 تعليق
أحد ضحايا القصف الإيراني على مقرات الحزب الديمقراطي الكردستاني

أحد ضحايا القصف الإيراني على مقرات الحزب الديمقراطي الكردستاني

أعلن قيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني أن إيران تقصف مقرات الحزب في قضاء "كويسنجق" التابع لمحافظة أربيل في كردستان العراق.

وقال القيادي كاوه بهرامي، في تصريحات لـ"العين الإخبارية"، إن طائرات حربية إيرانية شنّت، السبت، غارات جوية تزامنت مع قصف بالمدفعية الثقيلة على مقرات الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني المعارض.

وأضاف بهرامي أن القصف الإيراني استهدف أيضا منازل المدنيين التابعين للحزب في قضاء كويسنجق، وأسفر القصف المزدوج عن مقتل مواطنين كرديين إيرانيين اثنين وإصابة آخرين.

أحد ضحيا القصف الإيراني على مقرات الحزب الديمقراطي الكردستاني

وأفادت مصادر لـ"العين الإخبارية" بأن القصف ما زال مستمرا من البر عبر المدفعية الثقيلة، وجوا بالطائرات الحربية.

ضحيا القصف الإيراني على مقرات الحزب الديمقراطي الكردستاني

يأتي هذا القصف بعد ليلة دامية، الجمعة، في مدينة البصرة الجنوبية ضد الوجود الإيراني في العراق وتدخلها في شؤونه، سقط فيها قتلى وجرحى في الاحتجاجات التي أضرم خلالها محتجون النار في مقر القنصلية الإيرانية بالمدينة وكذلك مقر مليشيا بدر الموالية لإيران.

ونشر الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني المعارض، المطالب بحكم ذاتي للأكراد في إيران، على تويتر صورا ومقاطع فيديو لانفجارات وللمصابين في مقرها في كويا في كردستان العراق.

وقال اللواء جبار ياور ، متحدث باسم قوات الأمن الكردية في العراق (البشمركة): "وفقا للتقارير الأولية قتل 11 شخصا وأصيب ما بين 20 و30".

حكومة كردستان العراق أدانت القصف، السبت، قائلة إن القوانين الكردية وسلامة أراضي المنطقة يجب أن تحترم.

تعليقات