مجتمع

العراق.. أرقام هواتف تمنحك سيارات فارهة

الأربعاء 2018.2.14 03:31 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 378قراءة
  • 0 تعليق
العراق.. سوق لأرقام الهواتف المميزة

العراق.. سوق لأرقام الهواتف المميزة

" شريحة هاتف محمول".. قد تمنحلك رفاهية أو فرصة ثراء في العراق لأنها "مميزة" بأرقام سهلة الحفظ.

وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن "هذه القطع المتواضعة من البلاستيك الموجودة داخل الهواتف يمكنها أن تنافس قطع الذهب والأحجار الكريمة، والتجارة في هذه الشرائح تمنحك عشرات الآلاف من الدولارات".

وأشارت الصحيفة إلى أن حالة التفاؤل بمستقبل العراق بعد هزيمة تنظيم داعش الإرهابي زادت من الطلب على شرائح الهاتف المميزة بين رجال الأعمال الطموحين والمبتدئين في عالم السياسة والشباب الذين يتطلعون لإمتاع أنفسهم.

وأصبحت هذه التجارة مشهورة جدًا لدرجة أن أكبر شركات الاتصالات العراقية تُضفي الطابع الرسمي عليها، وذلك بتقديم عروض لشرائح هواتف متدرجة في المستوى من "السلفر" إلى "دايموند بلس".


ويبلغ سعر شريحة الهاتف العادية حوالي 3 دولارات، بينما يصل سعر بطاقة "سيلفر" تحمل رقمًا يحتوي على مزيج من أزواج متتالية، مثل 4455، نحو 30 دولار، أما سعر شريحة "دايموند بلس" – التي تحتوي على رقم تتشابه فيه آخر خمسة أرقام – يتراوح ما بين 1300 إلى 1500 دولار.

ويمكن العثور على هذه البطاقات المميزة التي تُعرف أيضًا باسم "الأرقام الرئاسية" في الشارع وغرف الدردشة على الإنترنت – حيث بدأ التوجه، وقيمة هذه الشرائح مستمدة مما ينقله الرقم للآخرين عن مالك الهاتف.

وقال تاجر الهواتف المتخصص في أرقام الهواتف المميزة حيدر محمد (45 سنة) إن هذه الأرقام لغة، موضحًا أن الفرد يُجري حسابات حول ما سيجعله ناجحًا في الحياة أو الأعمال التجارية ومن بينه هذه الحسابات ما يقوله رقم هاتفه عنه.

وأوضح محمد أنه في أحد المرات باع رقمًا جميلًا إلى رجل أعمال مقابل سيارة لكزس قيمتها 60 ألف دولار، وهو ما أكده أكبر منافسي محمد في تجارة الأرقام ذات الهيبة.

بينما قال المقاول عيسى سلطان (47 سنة) إنه دفع 1200 دولار في 2009 مقابل رقم هاتف ينتهي بست سبعات، وحصل على عرض ببيعه مقابل 10 آلاف دولار ولكنه رفض البيع.

وأشار سلطان إلى أن هذا الرقم يُعطي انطباعًا بأنه شخص مميز مما يساعده في تلقي الأعمال وخاصة بين مسئولين في وزارات الدولة الذين يتعامل معهم.

وأوضح سلطان "إذا اتصلت بهم من رقم تقليدي لن يجيبوا على مكالمتي، ولكن عندما يرون هذا الرقم لا يمكنهم تجاهله لأنهم يعرفون أن شخصًا مهمًا يتصل بهم".

وأضاف سلطان أن رقمه عنصر هام لمحاولته المدروسة لإظهار كونه ثريًا، موضحًا أنه يحرص دائمًا على حمل أحدث هاتف أيفون وأحدث سيارة لاند كروزر، مؤكدًا "رقم الهاتف يُكمل الهيبة".

تعليقات