اقتصاد

العراق يخفض مساحة القمح المروية للنصف بسبب شح المياه

الثلاثاء 2018.9.11 03:53 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 153قراءة
  • 0 تعليق
حقل قمح في غرب الموصل بالعراق - رويترز

حقل قمح في غرب الموصل بالعراق - رويترز

قال مسؤول حكومي عراقي إن بلاده أحد كبار مشتري الحبوب في الشرق الأوسط سيقلص المساحة المروية المزروعة بالقمح إلى النصف في موسم الزراعة 2018-2019، في ظل شح المياه الذي تعاني منه البلاد. 

واضطر العراق لمنع المزارعين من زراعة الأرز وغيره من المحاصيل الصيفية الكثيفة الاستهلاك للمياه بسبب الجفاف وتناقص تدفقات الأنهار.

ومن المرجح أن تؤدي الخطوة الجديدة إلى زيادة واردات القمح كثيرا.

وأفاد نائب وزير الزراعة العراقي مهدي القيسي أن مساحة الأراضي المروية المزروعة بالحبوب الشتوية، وتحديدا القمح والشعير، ستنخفض إلى النصف.

وأضاف أن نقص موارد المياه والتغير المناخي والجفاف هي الأسباب الرئيسية لهذا القرار.

وتضمنت خطة العراق الزراعية 1.6 مليون هكتار من القمح في الموسم الماضي 2017-2018. ورُوي نحو مليون هكتار من تلك المساحة بينما اعتمد الباقي على مياه الأمطار.

وفى منتصف الشهر الماضي قال تجار إن العراق اشترى 200 ألف طن من القمح من الولايات المتحدة وكندا في صفقات مباشرة.

وجرى شراء 100 ألف طن من القمح الأمريكي بسعر يقارب 334 دولارا للطن شاملا تكلفة التأمين والشحن، و100 ألف طن من القمح الكندي بنحو 324 دولارا للطن شاملا تكلفة التأمين والشحن. 

تعليقات