سياسة

إيطاليا تحذر من فرار الإرهابيين إلى شواطئها إثر عملية تحرير طرابلس

الأربعاء 2019.4.17 11:36 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 209قراءة
  • 0 تعليق
قوات تابعة للجيش الوطني الليبي - أرشيفية

قوات تابعة للجيش الوطني الليبي - أرشيفية

حذر ماتيو سالفيني، وزير الداخلية الإيطالي، الأربعاء، من فرار الإرهابيين في ليبيا على قوارب الهجرة بعد الهجوم الذي شنه القائد العام للجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر على المليشيات الإرهابية في العاصمة طرابلس.

وفي 4 أبريل/نيسان الجاري، أعلن المشير خليفة حفتر، عملية طوفان الكرامة، لتطهير العاصمة طرابلس من المليشيات الإرهابية.  

وقال وزير الداخلية الإيطالي في مقابلة إذاعية اليوم الأربعاء: إن العملية العسكرية التي يشنها المشير حفتر زادت من خطر وجود إرهابيين على متن قوارب المهاجرين المتجهين إلى إيطاليا، مضيفا أن موانئ البلاد ستظل مغلقة.

وأضاف سالفيني، "تسلل الإرهابيين لم يعد خطرا وإنما أصبح مؤكدا، مشددا على أن من واجبه عدم السماح برسو السفن على الشواطئ الإيطالية". 


ومنذ بدء العملية العسكرية لتطهير طرابلس من المليشيات الإرهابية، أحرز الجيش الليبي تقدماً سريعاً في المواجهات معها، غرب البلاد، وسيطر على العديد من القرى والمناطق، أثناء تقدمه نحو طرابلس من عدة محاور.

ونجحت قوات الجيش الوطني في السيطرة على معسكر اللواء الرابع (العزيزية) بالعاصمة الليبية، في 10 أبريل/نيسان، بعد معارك شرسة واشتباكات عنيفة شهدتها المنطقة المحيطة.


تعليقات