فن

"نينجا دو" اليابانية تعرض فنون القتال في عرض مسرحي بـ"الشارقة للكتاب"

الإثنين 2018.11.5 12:35 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 64قراءة
  • 0 تعليق
جانب من عرض النينجا الياباني

جانب من عرض النينجا الياباني

بين سحر اللوحات البصرية التي جسدها محاربو النينجا القدامى وتأطير جمالي لمعركة تعكس مبادئ الخير والشر، قدمت فرقة "نينجا دو" اليابانية عرضاً مسرحياً بعنوان "النينجا الرائعة" استضافته خشبة معرض الشارقة الدولي للكتاب، الذي تستمر فعالياته حتى 10 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، في مركز إكسبو الشارقة.

وتطرق العمل المسرحي الموجه للأطفال إلى سرد الأسطورة اليابانية التي تتحدث عن محارب النينجا المتشح بالزي الأسود والمعروف بقدراته الخارقة، والمدرب بحرفية على فنون التخفي والتجسس ما يطلق عليه "النينجوتسو"، والفتاة التي تحاول محاربة النينجا الزعيم وأعوانه لتخلص القرية من شرورهم عبر توليفة إبداعية متقنة تجانست فيها إيقاعات الموسيقى اليابانية الخاصة، واستطاع الممثلون ببراعة أن ينقلوا للجمهور ملمحاً من التراث الياباني احتفاءً باليابان ضيف شرف.

وبسلاحه اللامع وحركاته القتالية اللافتة والتي جاءت منسجمة مع إيقاع المؤثرات الصوتية والبصرية، خطف "النينجا" الخارق والفتاة المقاتلة أنظار الصغار في لوحة بصرية شدت انتباه الحاضرين إليها، وعرّفت بواحدة من الملامح التراثية والأسطورية التي تشتهر بها الحكايات اليابانية القديمة.

ويعد مقاتلو "النينجا" أو النينجوتسو شخصيات أسطورية اشتهرت في اليابان وحول العالم، ورغم ذلك فإن كلمة "نينجا" في حد ذاتها لم تستخدم على نطاق واسع في اليابان حتى ظهرت الطفرة في مجال الروايات التاريخية الشعبية وانتشرت في عام 1955، ولعل هذه المآثر الأسطورية المجملة والمبالغ فيها جاءت نتيجة استغلال هذه التصورات حول المحاربين الجواسيس والتي تم استحداثها بعد الفترة الرئيسية لذروة نشاطهم بشكل كبير.


تعليقات