رياضة

مدرب إسبانيا قلق من مواجهة مقدونيا

السبت 2017.5.20 01:43 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 261قراءة
  • 0 تعليق
مدرب منتخب إسبانيا

يولين لوبيتيجي

شدد مدرب المنتخب الإسباني يولين لوبيتيجي علي أهمية مواجهة منتخب مقدونيا في تصفيات أوروبا المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا، والمقرر إقامتها في سكوبي، مشيرا إلى أن أكثر ما يقلقه بخصوص الخصم هو "جودة لاعبيه وقدراتهم". 

قميص أسبانيا يدفع بيكيه لتحديد موعد إعتزاله الدولي

وأكد المدرب الإسباني خلال مؤتمر صحفي "ما يقلقني هو جودة و قدرة منتخب مقدونيا الذي ينافس بشكل جيد، ومتأكد من أنه سيقدم مباراة جيدة أمامنا، إضافة إلي سوء حالة الملعب في الأسابيع الماضية والتي نتمني تحسنها، لكن في النهاية سنلعب علي أي ملعب أيا كانت حالته، ولذلك يتوجب علينا التحضير جيدا لمواجهة أي ظروف".

وأضاف "نلعب من أجل إقتناص الثلاث نقاط، وما يزعجني هو صعوبة وقوة منافسنا، فمنذ أكثر من عام كانت هناك مواجهة معقدة في سكوبي. المؤشرات جيدة، وامام إيطاليا كانوا قريبين للغاية من الفوز قبل نهاية المباراة".

وتضمنت قائمة لوبيتيجي عددا أكثر من المعتاد وهو 25 لاعبا نظرا لظروف المواجهتين المرتقبتين أمام كل من كولومبيا ومقدونيا.

وأردف "في كل قراراتنا فكرنا في جميع الاحتماليات المتواجدة تحسبا لحدوث أمور جديدة. هناك لاعبون سيتوقفون عن المشاركة ابتداء من يوم 21 مايو الحالي، لذلك كان يجب زيادة القائمة".

وأضاف لوبيتيجي "سيتجمع المنتخب في الثالث من يونيو المقبل، بدون لاعبي ريال مدريد لخوضهم نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا، وذلك في السابعة مساء قبل وقت قليل من انطلاق مباراة النهائي في كارديف، ويعد ذلك وقت مناسب للتركيز وتناول وجبة العشاء ومن ثم مشاهدة النهائي معا".

وسيخوض المنتخب الإسباني مباراة ودية أولا أمام كولومبيا في مدينة مورسيا وذلك لقياس مستوي وقوة الفريق الإسباني قبل اللقاء المرتقب أمام مقدونيا للمضي قدما في طريق مونديال 2018.

وأشار المدب الإسباني "ينصب تركيزنا علي مواجهة منافس بحجم منتخب كولومبيا والذي يأتي في المركز الخامس في التصنيف العالمي، ستكون المواجهة صعبة، لكن ندخل هذا اللقاء استعدادا لمواجهة مقدونيا، لذا علينا التحضير جيدا لتلك المباراة الرسمية".


وأثني لوبيتيجي علي اللاعب ماركو اسينسيو الذي سينضم للمنتخب الأول ومن ثم سيشارك مع منتخب الناشئين تحت 21 عاما في بطولة أوروبا قائلا "نعرف اللاعب جيدا. سيشارك للمرة الأولي مع المنتخب الأول. يشارك عادة مع منتخب الناشئين تحت قيادة مدربه ألبرت سيلاداس. ينافس بشكل رائع مع ريال مدريد. نحن سعداء بتطور مستواه وعقليته".

وأثنى لوبيتيجي على الأسماء الغائبة عن قائمته مثل لوكاس فاسكيز وأندير هيريرا وسيسك فابريجاس قائلا "صحيح لن يتواجد كل من لوكاس وأندير الذي يمتلك العديد من المميزات وتم اختياره كأحسن لاعب في مانشستر يونايتد وأيضا سيشارك مع فريقه في نهائي دوري أوروبا".

وأضاف "يمتلك لوكاس الكثير من المزايا أيضا ويؤدي بمستوي مرتفع كلما كان ريال مدريد في حاجة إليه والمنتخب أيضا، وهناك لاعبون آخرون مثل سيسك فابريجاس الذي أنهي موسما رائعا وكان من الممكن ضمه للقائمة هو والعديد من اللاعبين، لكن لم يتم ضمهم".

تعليقات