ثقافة

خالد الظنحاني يتسلم درع شخصية العام الثقافية لجائزة الإبداع الهندية

الأحد 2018.10.28 08:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 183قراءة
  • 0 تعليق
خالد الظنحاني يتسلم الجائزة

خالد الظنحاني يتسلم الجائزة

تسلّم الشاعر الإماراتي خالد الظنحاني، رئيس جمعية الفجيرة الاجتماعية الثقافية، جائزة شخصية العام الثقافية الدولية لجائزة الإبداع الأدبية الهندية "شيرنثانا"، في احتفالية ثقافية شهدتها دبي في فندق فلورا جراند، لتكريم فائزي الدورة الـ18 للجائزة، التي تنظمها جمعية شيرنثانا الثقافية الهندية برعاية شركة الإمارات العربية المتحدة للصرافة، والتي باتت حدثاً سنوياً دولياً ينتظره أدباء ومثقفو الهند والعالم. 


وسلم الأديب الهندي الشهير البروفيسور كي. ساتشداناندان، جائزة شخصية العام الثقافية إلى الظنحاني تقديراً لجهوده في العمل الثقافي والأدبي ومد جسور التواصل الثقافي والحضاري بين الإمارات والهند.

وألقى الظنحاني كلمة عقب تسلمه الجائزة، قال فيها: "شرف كبير أن أفوز بهذه الجائزة المرموقة، وهو أمر يدعو للفخر والاعتزاز ليس بمسيرتي الثقافية الشخصية وإنما بدولة الإمارات الذي صنع لنا فيها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، مجداً وتاريخاً نفخر به، وعلمنا كيف نحب ونتسامح ونتعايش مع الشعوب والثقافات المختلفة".

وعرّج رئيس جمعية الفجيرة الاجتماعية الثقافية على العلاقات الهندية الإماراتية التاريخية، موضحاً أن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، نقل هذه العلاقات إلى آفاق متقدمة عندما قام بزيارة الهند عام 1975، تلك الزيارة التاريخية التي كانت بمثابة حجر الأساس للعلاقات الثقافية، والسياسية، والتجارية، والاقتصادية، الراسخة البنيان، والقائمة بين البلدين حتى اليوم، وفي المستقبل.

وأكد الظنحاني أن الثقافة والتجارة منذ أقدم الأزمان لعبت دوراً مهماً في إقامة وتوطيد واستمرار الصلات والروابط بين الهند والعرب بشكل عام والهند والإمارات بشكل خاص، وهما دولتان ذواتا مجتمع متعدد ومتنوع الثقافات.


واستعرض الظنحاني الأنشطة الثقافية التي نفذها في دولة الهند والتي افتتحها في مارس/أذار عام 2016 برحلة ثقافية إلى ولاية كيرالا تضمنت مجموعة من الأنشطة والفعاليات الأدبية والثقافية.

وأشار إلى فوزه في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2016 بـ"جائزة الرئيس الهندي الراحل الدكتور عبدالكلام العالمية للتميز الثقافي" التي منحتها له منظمة "أجنحة الأمل" الهندية، تقديراً لدوره في تعزيز العلاقات الثقافية بين الإمارات والهند، بالإضافة إلى المشاركات الثقافية الاجتماعية الإماراتية الهندية العديدة التي تهدف إلى توطيد دعائم الصداقة والتثاقف بين الدولتين.

تعليقات