سياسة

الملك سلمان: القمم التي استضافتها المملكة تجسد الحرص على أمن المنطقة

الإثنين 2017.5.22 04:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 404قراءة
  • 0 تعليق
الملك سلمان بن عبدالعزيز - أرشيفية

الملك سلمان بن عبدالعزيز - أرشيفية

أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز أن الإعلان عن إطلاق المركز العالمى لمكافحة الفكر المتطرف "اعتدال" على هامش زيارة الرئيس الأمريكى دونالد ترامب للرياض جاء بهدف نشر مبادئ الوسطية والاعتدال. 

وأوضح أن القمم التي استضافتها المملكة جسدت الحرص الشديد من الدول المشاركة على تثبيت أسس السلم والأمن والاستقرار.

واستضافت المملكة، السبت، القمة السعودية الأمريكية، بينما استضافت، الأحد، القمة الخليجية الأمريكية، والقمة العربية الإسلامية الأمركية.

وأشار الملك سلمان إلى أن ما جرى مع الرئيس ترامب من استعراض للعلاقات وبحث للمستجدات في المنطقة يعد نقطة تحول في العلاقات بين البلدين.

وفى وقت سابق، ذكرت وزارة الخزانة الأمريكية أن المهمة الأولى لـ مركز "اعتدال" العالمي لمواجهة التطرف ومكافحة الإرهاب"، الذى أعلنت السعودية والولايات المتحدة عن إنشائه، ستكون تقاسم المعلومات حول شبكات تمويل الجماعات الإرهابية مثل تنظيم داعش أو القاعدة.

وجاء في بيان الوزارة أن المركز سيضم برعاية واشنطن والرياض، الدول الخليجية الست (الإمارات العربية المتحدة والكويت وقطر والبحرين وسلطنة عمان، إضافة إلى السعودية).

وأكد أن المركز يستهدف أيضا التهديدات القادمة من إيران والنظام السوري، كما يمكن لهذه الهيئة الجديدة تنسيق الإجراءات المشتركة ضد هذه المجموعات.

تعليقات