مجتمع

الكويت.. قرب القبض على الخادمة الفلبينية الهاربة واستدعاء السفير مجددا

السبت 2018.4.21 09:04 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 261قراءة
  • 0 تعليق
محاكم كويتية صورة أرشيفية

محاكم كويتية صورة أرشيفية

أعلنت وزارة الداخلية الكويتية أن أجهزتها المختصة تمكنت من تحديد هوية المتهمين الذين ساعدوا الخادمة الفلبينية على الهروب من منزل كفيلها، مشيرة إلى أنه تم التعرف على المتهمين الثلاثة وهم من الجنسية الفلبينية وجار إلقاء القبض عليهم مع الخادمة الهاربة.

وأعلنت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية الكويتية السبت أن نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الفريق متقاعد الشيخ خالد الجراح الصباح يولي هذه الواقعة الخطيرة اهتماما كبيرا، وقد أصدر توجيهاته للجهات الأمنية المعنية بسرعة إلقاء القبض على المتهمين والكشف عن كافة ملابسات القضية التي تم تسجيلها تحت رقم (33/2018) جنايات مخفر (ميناء عبد الله).

وأشارت إلى أن الداخلية تقوم بالتنسيق مع وزارة الخارجية الكويتية حول هذا الموضوع معربة عن القلق العميق تجاه هذه الواقعة غير المسبوقة وأن الوزارة تحتفظ بحقها في اتخاذ كل الإجراءات القانونية تجاه المتورطين فيها. 

واستدعت وزارة الخارجية الكويتية سفير جمهورية الفلبين لدى البلاد للمرة الثانية على أثر تصريحه بالأمس لإحدى الصحف الكويتية والذي أكد فيه على تلك التصرفات المتجاوزة للأعراف والقواعد الدبلوماسية وفقا لما نصت عليه اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية. 


وتم إبلاغ السفير بأن دولة الكويت التي تدين وتشجب تلك التصريحات وتحتفظ بحقها في اتخاذ كل الإجراءات القانونية التي من شأنها الحد من التطاول على سيادة الدولة وقوانينها كما تم اطلاعه على طبيعة تلك الإجراءات. 

وسلمت الخارجية السفير الجمعة مذكرتي احتجاج تتعلقان بالتصريحات التي صدرت من بعض المسؤولين الفلبينيين التي تنطوي على إساءة بالغة لدولة الكويت فضلا عن التصرفات التي قام بها بعض العاملين في سفارة جمهورية الفلبين التي تمثل إخلالا وتجاوزا للأعراف الدبلوماسية التي تحكم علاقات البلدين. 

تعليقات