سياسة

الكويت تجدد الدعوة لإخلاء الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل

الجمعة 2017.5.5 09:56 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 449قراءة
  • 0 تعليق
الاجتماعات التحضيرية لمؤتمر مراجعة معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية

الاجتماعات التحضيرية لمؤتمر مراجعة معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية

جددت دولة الكويت دعوتها بضرورة العمل على إخلاء منطقة الشرق الاوسط من أسلحة الدمار الشامل في أقرب وقت ممكن. 

جاء ذلك في بيان دولة الكويت الذي ألقاه مندوبها الدائم لدى الأمم المتحدة في فيينا السفير صادق محمد معرفي، أمام الاجتماعات التحضيرية الأولى لمؤتمر مراجعة معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية المقرر في نيويورك في عام 2020. 

وأعرب مندوب الكويت عن الأسف لفشل مؤتمر المراجعة الأخير للمعاهدة في عام 2015 نظرا لعدم جدية الدول الحائزة على السلاح النووي في الالتزام بمسؤولياتها وفق نص المعاهدة، وكذلك عدم جدية الدول الراعية في تنفيذ قرارات المؤتمر، ورأى أن التزام الدول الأطراف في المعاهدة غير الحائزة على الأسلحة النووية بمسؤولياتها فيما يتعلق بعدم الانتشار خير دليل على إيمانها بمخاطر الأسلحة النووية. 

ودعا جميع الدول غير المنضمة إلى المعاهدة إلى الانضمام إليها لتحقيق عالميتها، مؤكدا أن انضمام إسرائيل إلى معاهدة عدم الانتشار هو جزء لا يتجزأ من الجهود الرامية إلى تحقيق عالمية المعاهدة. 

واعرب المعرفي عن حرص الكويت واستعدادها المطلق للمشاركة في إنجاح أعمال هذه الدورة في فيينا بهدف تحقيق الغايات المنشودة. 


تعليقات