سياسة

وزير الخارجية الفرنسي في القاهرة الأحد.. وليبيا تتصدر المباحثات

الجمعة 2018.4.27 08:48 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 363قراءة
  • 0 تعليق
وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان

وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان

أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية، اليوم الجمعة، أن وزير الخارجية جان إيف لودريان، سيزور مصر، الأحد المقبل للقاء الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، ووزير الخارجية المصري سامح شكري، وعدد من المسؤولين، فيما يتصدر ملف الأزمة الليبية أجندة المباحثات.

وقال بيان الخارجية الفرنسية إن لودريان سيبحث مع نظيره المصري عدة قضايا إقليمية شائكة، على رأسها الأوضاع في ليبيا وسوريا، والقضية الفلسطينية.

وحول الوضع الليبي أشار البيان إلى أن المباحثات في القاهرة ستتطرق إلى التقدم الذي أحرزه المبعوث الأممي لدى ليبيا غسان سلامة مع الفاعلين في الأزمة الليبية؛ من أجل أن تعقد الانتخابات في أقرب وقت ممكن.

وحول القضية الفلسطينية، أضاف البيان أن "المباحثات ستتضمن عملية السلام في الشرق الأوسط ، حيث يجدد لودريان تأكيده التزام فرنسا بالحل عن طريق التفاوض، استناداً إلى المعايير المعتمدة دوليا، مما يؤدي إلى حل الدولتين، مشيراً إلى "دعمه للجهود المصرية لتسهيل عملية المصالحة بين الفصائل الفلسطينية".


وفيما يتعلق بالشأن السوري، ستجري مناقشة المبادرات التي تهدف إلى هزيمة تنظيم "داعش" الإرهابي بشكل نهائي، وحرمان النظام السوري من ترسانته الكيماوية والاستجابة للاحتياجات الإنسانية والتوصل إلى حل سياسي.

وحول العلاقات المصرية الفرنسية، أشار البيان إلى أن "لودريان سيعمل مع نظيره المصري لتعزيز الشراكة الاستراتيجية الثنائية بين مصر في عدة قطاعات، لافتاً إلى متابعة ما وصل إليه المؤتمر الدولي لمكافحة تمويل تنظيمي "داعش والقاعدة" في باريس، حيث سيتشارك البلدان في التعاون المشترك لمكافحة الإرهاب.

كما تؤكد زيارة لودريان دعم بلاده للإصلاحات الاقتصادية الطموحة التي تتخذها السلطات المصرية.

ومن المقرر أن يتفقد وزير الخارجية الفرنسية عددا من الشركات الفرنسية في مصر، كما سيزور مترو الأنفاق بالقاهرة، باعتباره ثمرة التعاون المشترك بين البلدين.

يشار إلى أن هناك 160 شركة فرنسية في مصر، يعمل بها أكثر من 30 ألف شخص، كما أن فرنسا هي سادس مستثمر في مصر خلال عام 2016، حيث بلغ الاستثمار الأجنبي المباشر نحو 1.6 مليار يورو، وبلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين، نحو 2.5 مليار يورو خلال عام 2017، بما في ذلك 1.9 مليار يورو قيمة الصادرات الفرنسية لمصر.


تعليقات