سياسة

المجلس الرئاسي الليبي ينفي علاقته بالجضران وهجوم الهلال النفطي

الخميس 2018.6.14 07:24 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 337قراءة
  • 0 تعليق
قوات الجيش الليبي في درنة

قوات الجيش الليبي في درنة

أكد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية القائد الأعلى للجيش، أنه لم يعط أي أوامر أو تعليمات لأي من القوى التابعة له بالتحرك في منطقة الهلال النفطي.

وأشار، في بيان صحفي، الخميس، إلى أن ما حدث في المنطقة خارج تماما عن شرعية حكومة الوفاق الوطني.

وأعرب المجلس عن إدانته استهداف منطقة الهلال النفطي من قبل مجموعة مسلحة الخميس.

وقال رئيس المجلس الرئاسي، في بيان تلقته "العين الإخبارية"، إنه وفي الوقت الذي تعمل فيه الحكومة على حماية رزق الليبيين ومقدرات الوطن وحقن الدماء، فوجئوا بهجوم مسلح على منطقة الهلال النفطي من قبل مجموعة مسلحة.

ووصف البيان الهجوم المسلح، بالمهدد للأمن والاستقرار والمشعل لنار الفتنة.

وتابع البيان: "إن هذا التصعيد غير المسؤول يدفع البلاد باتجاه حرب أهلية يعمل كل الليبين على تجنبها، بل وقطعوا خطوات مهمة باتجاه التوافق وطي صفحة الخلاف، ويحذر رئيس المجلس الرئاسي جميع المتسببين والمشاركين في هذا الهجوم من عواقب فعلتهم".

تعليقات