سياسة

ليتوانيا تطالب أمريكا بنشر صواريخ مضادة للطائرات لردع روسيا

السبت 2018.4.21 01:26 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 327قراءة
  • 0 تعليق
جنود أمريكيون يقفون بجانب نظام باتريوت خلال مناورة العام الماضي

جنود أمريكيون يقفون بجانب نظام باتريوت خلال مناورة العام الماضي

كشفت ليتوانيا، الجمعة، عن رغبتها في أن تنشر الولايات المتحدة المزيد من الأنظمة الدفاعية مثل صواريخ باتريوت بعيدة المدى وأفنجر قصيرة المدى في منطقة البلطيق، حيث يخشى البعض من القوة الجوية الروسية المتفوقة. 

وقال وزير الدفاع رايموندس كاروبليس لـ"رويترز" إن بلاده طلبت من واشنطن الإسراع في نشر الأنظمة لإجراء تدريبات، مضيفا أن حلف شمال الأطلسي (الناتو) بحاجة إلى معرفة المنطقة جيدا تحسبا لنشوب صراع.

وأوضح: "نعم بالطبع نطلب لا نتحدث فحسب عن باتريوت بل عن قدرات أخرى مثل صواريخ أفنجر قصيرة المدى وأنظمة أخرى لإقامة هيكل إقليمي للدفاع الجوي؛ لأنه ليس بإمكاننا فعل ذلك بأنفسنا".

وأشار كاروبليس إلى أن "الوضع الأمني لا يتحسن في البلطيق، لكن أحد المجالات التي يمكن اختبار وحدة الحلف فيها هي دول البلطيق".

وأكد: "نود أن يكون لدينا نشر دائم لأنظمة صاروخية على الأرض وقدرات أخرى، لكننا نتفهم أن جزءا كبيرا من تلك القدرات فقدها الحلف بعد الحرب الباردة وأن من الصعب إعادة بنائها سريعا".

ولم يتوقع كاروبليس أن يزيد حلف الناتو من الأنظمة الدفاعية في البلطيق على الفور، لكنه توقع أن يبدي الحلف التزاما أكبر تجاه ردع أي تهديدات للمنطقة في قمة لقادته في يوليو/تموز المقبل في البلطيق.

وتحتاج ليتوانيا ولاتفيا وإستونيا، وهي دول كانت ضمن الاتحاد السوفيتي السابق، لكنها الآن في حلف الناتو والاتحاد الأوروبي، مساعدة من الغرب على الرغم من ميزانيات الدفاع المتنامية فيها؛ بسبب صغر حجم اقتصاداتها.

تعليقات