رياضة

ليفربول يستعيد المركز الثالث بتعادل باهت

الأحد 2017.5.7 07:13 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 381قراءة
  • 0 تعليق
ليفربول أمام ساوثهامبتون

ليفربول أمام ساوثهامبتون

أهدر جيمس ميلنر ركلة جزاء، ليتراجع ليفربول خطوة في صراع التأهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل بعد تعادله الباهت سلبيا مع ضيفه ساوثهامبتون في الدوري الإنجليزي (الأحد)، رغم أنه استعاد المركز الثالث بالمسابقة من منافس مانشستر سيتي الذي اقتنصه السبت. 

ورفع ليفربول رصيده إلى 70 نقطة من 36 مباراة، بفارق نقطة واحدة عن مانشستر سيتي الذي خاض 35 مباراة، و3 نقاط عن يونايتد الخامس الذي لعب 34 مباراة، مما يعني أن الفريقين قد يتخطيانه في الترتيب حال فوزهما بكل مبارياتهما المقبلة، ويخرج ليفربول من سباق التأهل لدوري الأبطال.

صور ستوريدج بـ"الشيشة" تثير جدلا في ليفربول

وعاد فيليب كوتينيو للتشكيلة الأساسية لليفربول عقب إصابة في قدمه أجبرته على الخروج من الملعب خلال الفوز 1-صفر على واتفورد الاثنين الماضي بعد 13 دقيقة من البداية، ورغم ذلك عانى الفريق هجوميا أمام دفاع ساوثهامبتون العنيد.

ومنح الحكم روبرت مادلي طوق النجاة لأصحاب الأرض في الشوط الثاني عندما احتسب ركلة جزاء عقب لمس الكرة يد المدافع جاك ستيفنز داخل المنطقة، لكن فريزر فورستر حارس ساوثهامبتون تصدى لتسديدة ميلنر.

وأنقذ فورستر أيضا ضربة رأس من البديل ماركو جرويتش قرب النهاية ليصبح ليفربول في انتظار نتائج الآخرين من أجل ضمان مقعد بدوري الأبطال.

تعليقات