اقتصاد

رحلة "مالباس" من مستشار لحملة "ترامب" إلى رئاسة البنك الدولي

السبت 2019.4.6 05:40 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 242قراءة
  • 0 تعليق
 الرئيس الأمريكي ترامب وديفيد مالباس - رويترز

الرئيس الأمريكي ترامب وديفيد مالباس - رويترز

عُين ديفيد مالباس رئيساً لمجموعة البنك الدولي، لمدة 5 سنوات تبدأ، الثلاثاء 9 أبريل 2019، بعد موافقة المديرين التنفيذيين للبنك بالإجماع.

وكان "مالباس" والذي يبلغ من العمر 63 عاما، المرشح الوحيد للمنصب ويشغل حاليا منصب وكيل وزارة الخزانة الأمريكية للشؤون الدولية، وقدم المشورة لحملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في انتخابات 2016.

الرئيس الجديد للبنك الدولي، خلال توليه منصب وكيل وزارة الخزانة الأمريكية للشؤون الدولية، مثّل الولايات المتحدة في المحافل الدولية بما في ذلك في اجتماعات نواب وزراء المالية بمجموعة السبع ومجموعة العشرين، واجتماعات الربيع والاجتماعات السنوية للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي، واجتماعات مجلس الاستقرار المالي، ومنظمة التعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي، ومؤسسة الاستثمار الخاص الخارجي.


قبل أن يشغل منصب وكيل وزارة الخزانة الأمريكية، كان "مالباس" خبيرًا اقتصاديًا دوليًا، كما أسس شركة أبحاث تعمل في مجال الاقتصاد الكلي مقرها في مدينة نيويورك، وفي وقت سابق من حياته المهنية، شغل منصب نائب مساعد وزير الخزانة الأمريكي لشؤون الدول النامية ونائب مساعد وزير الخارجية للشؤون الاقتصادية لأمريكا اللاتينية.

ينتمي "مالباس" إلى الحزب الجمهوري في أمريكا، وولد في 8 مارس/آذار 1956.

احتل "مالباس" مقاعد في مجالس إدارة مجلس الأمريكيتين، والنادي الاقتصادي في نيويورك، واللجنة الوطنية للعلاقات الأمريكية الصينية، وحصل على درجة البكالوريوس من كلية كولورادو وماجستير إدارة الأعمال من جامعة دنفر، وبدأ العمل المتقدم لنيل درجة في الدراسات العليا في الاقتصاد الدولي بكلية الخدمة الخارجية في جامعة جورج تاون.

وتجرى العادة على تسليم منصب رئاسة البنك الدولي إلى أمريكي في إطار تقاسم الأدوار مع الأوروبيين الذين يتولون رئاسة صندوق النقد الدولي ومقره أيضاً في واشنطن.

ولم يتردد "مالباس" عام 2017 في انتقاد المؤسستين الدولتين، واعتبر أن "نفقاتهما كبيرة" و"غير فاعلتين" و"غالبا فاسدتين في طريقة منحهما القروض".

وأكد مؤخراً أنه يريد إعادة تركيز توجه المؤسسة "طبقا لمهمتها الأساسية" وهي مساعدة البلدان الأكثر فقراً وتقليص منح القروض إلى دول مثل الصين.

رئيس البنك الدولي هو رئيس مجلس إدارة البنك الدولي للإنشاء والتعمير والمؤسسة الدولية للتنمية، وهو بحكم منصبه رئيس مجالس إدارة كل من: مؤسسة التمويل الدولية، والوكالة الدولية لضمان الاستثمار، والمجلس الإداري للمركز الدولي لتسوية منازعات الاستثمار.

تعليقات