رياضة

مستور المغرب يفشل في الهروب من جحيم ميلان

الأربعاء 2018.1.31 04:20 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 661قراءة
  • 0 تعليق
هاشم مستور

هاشم مستور

فشل هاشم مستور، النجم المغربي الشاب، في الهروب من جحيم ميلان الإيطالي، وذلك بعد أن عجز عن التعاقد مع ناد جديد خلال فترة الانتقالات الحالية.

المغرب يعِد بمشروع عالي المستوى لتنظيم مونديال 2026

وكان صانع الألعاب الشاب يعوّل على الميركاتو الشتوي من أجل الهروب من جحيم "الروسونيري"الذي لم يمثله في أيّ مباراة خلال الموسم الحالي، بسبب عدم اقتناع المدرب السابق فينتشينزو مونتيلا والحالي جينارو جاتوزو بالمستويات التي قدّمها في التدريبات.

وسيكون مستور مجبرا على البقاء خارج الحسابات طويلا حتى يونيه المقبل، تاريخ انتهاء تعاقده مع ميلان، من أجل فتح صفحة جديدة في مسيرته الكرويّة.

ورغم موهبته الكبيرة التي ظهر عليها مع فرق الفئات السنية والتي جعلته في فترة من الفترات محل إشادة من قبل العديد من المتابعين في إيطاليا، فإن مستور لم ينجح في إثبات وجوده خلال تجربتيه في نطاق الإعارة تباعا مع مالاجا الإسباني (2015-2016) وبي.إي.سي زفوله الهولندي (2016-2017).

يذكر أن مستور صنع الحدث في سنة 2014 بتصويره فيديو مع النجم البرازيلي نيمار، لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي، في إطار تحدٍ لاستعراض المهارات احتضنته مدينة سالزبورج النمساوية.

مستور الذي لعب سابقاً لمنتخبات إيطاليا للشباب، سبق له أن مثل "أسود الأطلس" في مقابلة وحيدة، وبالتحديد تلك التي جمعتهم بليبيا عام 2015، لحساب التصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا |لجابون 2017". 


تعليقات