تكنولوجيا

"ميتسوبيشي" تستبدل مرايا السيارات بكاميرات ذكية

الخميس 2018.1.18 03:05 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 746قراءة
  • 0 تعليق
ميتسوبيشي تتطلع للفوز بمنافسة استبدال مرايا السيارات بكاميرات ذكية

ميتسوبيشي تتطلع للفوز بمنافسة استبدال مرايا السيارات بكاميرات ذكية

أعلنت شركة ميتسوبيشي اليابانية تطوير كاميرا للسيارة هي الأكثر أداء في العالم، لاستبدال المرايا، حيث إنها قادرة على التقاط الأشياء والعوائق والزحام من مسافة 100 متر.

ويأتي إعلان ميتسوبيشي ضمن منافسة أبرز صانعي السيارات في العالم لاستبدال المرايا بكاميرات عالية الجودة والتقنية ويمكن الاعتماد عليها بعد أن حصلوا على موافقة الأمم المتحدة عام 2015.

وتستخدم الكاميرا تقنية الذكاء الاصطناعي الخاصة بشركة ميتسوبيشي، والتي ستعطي السائق تحذيرا مسبقا بالعقبات القادمة، ومن المتوقع أنها ستساعد في تفادي الحوادث خاصة عند تغيير حارة السير. 

وتحتوي الكاميرا على نظام الإدراك البصري الذي يحاكي السلوك البصري للإنسان للتركيز على الجسم الصحيح في أي مشهد، كما يمكنها التمييز بين أنواع الأشياء مثل المارة والسيارات والدراجات النارية.

ومقارنة بأنظمة الكاميرا التقليدية، تمتد مسافة رؤية كاميرا ميتسوبيشي من 30 مترا إلى 100 متر، وتحسنت دقة رصدها للأشياء إلى 81% مقارنة بـ14% فقط في الكاميرات العادية.

ومن المتوقع أن تنطلق السيارات بدون مرايا في اليابان بحلول العام المقبل، في تحرك يقوده كبار صانعي السيارات بدعوى أن أنظمة الكاميرات توفر للسائقين رؤية أوسع وخالية من المنطقة العمياء، كما أنها تحسن من الأداء الأيروديناميكي للسيارات، وهو ما سيزود من سرعتها وكفاءة استهلاك الوقود.


تعليقات