مجتمع

النشيد الوطني السعودي.. عزف على أوتار حب المملكة

الخميس 2017.9.21 05:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 12181قراءة
  • 0 تعليق
اليوم الوطني السعودي

اليوم الوطني السعودي

35 عاما هي عمر النشيد الوطني السعودي الشهير في صورته الأخيرة بعد التحديث الذي أمر بإدخاله الملك الراحل فهد بن عبدالعزيز آل سعود في سنة 1404 من الهجرة.

إلا أن النشيد، قبل هذه المحطة، مر بصفته سلامًا وطنيًا، بمحطات تاريخية أخرى، اختلفت فيها الكلمات واللحن عن الصورة الحالية.

تشير المصادر التاريخية السعودية إلى أن أول ظهور للسلام الوطني ملحنًا ومنظمًا كان في فترة حكم الملك عبدالعزيز آل سعود مؤسس المملكة، وكان بمناسبة زيارة له إلى مصر وتحديدًا عام 1947 من الميلاد، في ذلك الوقت لم يكن للمملكة السعودية سلام ملكي خاص لعزفه في المناسبات، فكلف وزير الدفاع السعودي آنذاك الأمير منصور بن عبدالعزيز، الملحن المصري عبدالرحمن الخطيب بتأليف موسيقى السلام الملكي.

وبالفعل كان ما تم التكليف به، وعُزف السلام الوطني –موسيقى فقط- آنذاك بالبوق العسكري فقط  وفي وقت لاحق وضع الشاعر السعودي محمد طلعت كلمات لهذا اللحن، فيما أعاد توزيع لحن النشيد الوطني الموسيقار طارق عبدالحكيم وبتكليف من رئاسة الجيش السعودي حيث كان ضابطا فيه، ونص النشيد في تلك المرحلة هو :

يعيش ملكنا الحبيب

أرواحنا فداه، حامي الحرم

هيا اهتفوا، عاش الملك

هيا ارفعوا راية الوطن

اهتفوا ورددوا النشيد

يعيش الملك

النشيد السعودي الحالي

اعتمد خادم الحرمين الشريفين الملك الراحل فهد بن عبدالعزيز النشيد الوطني السعودي تحت عنوان (سارعي للمجد والعلياء) لأول مرة عام 1404هـ الموافق 1984م.

وبتكليف من الملك فهد، كتب الشاعر السعودي إبراهيم خفاجي كلمات النشيد، وجاء مواكباً لموسيقى السلام الملكي، حيث قام الموسيقار السعودي سراج عمر بتنسيق ومطابقة الكلمات للحن، وفي يوم الجمعة الموافق الأول من شوال 1404هـ أصغى السعوديون لأول مرة للنشيد الوطني بلحن وإيقاع السلام الملكي في افتتاح البث الإذاعي والتلفزيوني، ليكون بعد ذلك النشيد الأكثر بساطة وتعبيراً والأوسع انتشاراً على ألسنة السعوديين.

ومنذ ذلك الحين بدأ ترديد النشيد في المدارس، ومن ثم أصبحت تنشده البعثات الرياضية والشبابية السعودية في المحافل الدولية، ومنذ ذلك الحين وكلمات النشيد هي:


سارعي للمجد والعلياء

مجدي لخالق السماء

وارفعي الخفاق أخضر

يحمل النور المسطر

رددي الله أكبر يا موطني

موطني عشت فخر المسلمين

عاش الملك للعلم والوطن.

من هو إبراهيم خفاجي شاعر النشيد الوطني السعودي ؟ 

إبراهيم بن عبد الرحمن بن حسين خفاجي، المولود في مكة المكرمة في حارة سوق الليل في عام 1927م، لُقب بالخفاجي نسبة إلى قبيلة خفاجة العربية العدنانية المضرية القيسية، ولا يزال على قيد الحياة.

كواليس كتابة النشيد الوطني استغرقت أكثر من ستة أشهر، منذ أن تلقى خفاجي أوامر  وشروط كلمات النشيد وحتى بدأ بثه رسميًا أثناء افتتاح واختتام البث التلفزيوني والإذاعي اعتبارا من يوم الجمعة 1/10/1404 هـ.

وإلى جانب ارتباط اسم خفاجي بتأليف النشيد الوطني للدولة السعودية، فقد حصد الشاعر أهم جوائزه عن هذا الإنجاز أيضًا، وكانت ميدالية الاستحقاق من الدرجة الأولى مع البراءة الخاصة بها عام 1405هـ من الملك فهد بن عبد العزيز تقديرا لمجهوداته في وضع كلمات النشيد الوطني للمملكة.


"مصري" يضع ألحان السلام السعودي ويطوره سعوديان:

عبد الرحمن الخطيب، مطرب وموسيقي مصري، هو شقيق الفنانة فايدة كامل، يظل هو المؤلف الموسيقي للسلام الوطني السعودي على آلة البوق عام 1947 ، 1365من الهجرة، ليصبح مؤلف اللحن الخام الذي أجريت عليه تعديلات لاحقة ارتبطت بالكلمات التي تم تأليفها للحن.


وأعاد توزيع لحن النشيد الوطني الموسيقار طارق عبدالحكيم بتكليف من رئاسة الجيش السعودي حيث كان ضابطا فيه، وذلك بعد أن تم عزف السلام الوطني لأول مره في مصر خلال الزيارة الأولى للملك عبدالعزيز آل سعود إليها.


أما الموسيقار السعودي سراج عمر، فهو آخر من أضاف تعديلات على لحن النشيد الوطني السعودي، فليس هو ملحن النشيد الوطني السعودي، ولكنه الذي قام بتطويره وإخراجه موسيقيًا بالصورة التي انتشرت ببساطتها بين السعوديين، فالمعروف أن سراج عمر طور النشيد الوطني وأعاد توزيعه بالآلات النحاسية العسكرية، وبشكل عام دخل سراج عمر عالم الفن في الستينيات الميلادية ويعتبر من أهم وأكبر الموسيقيين السعوديين.


كان عضوا مؤسسا في اتحاد الفنانين العرب وعضو جمعية المؤلفين والملحنين في باريس وعضوا في المجمع العربي للموسيقى، قدم للساحة الفنية أعمالا خالدة مع كبار نجوم الأغنية العربية منهم طلال مداح ومحمد عبده وعبادي الجوهر وعبدالمجيد عبدالله وسميرة سعيد وعلي عبدالكريم وابتسام لطفي.


تعليقات