سياسة

76 % من الأمريكيين يخشون دخول بلادهم حربا كبرى

الأربعاء 2017.7.19 05:57 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 405قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

أظهر استطلاع أجراه الموقع الرسمي لقناة "إن بي سي نيوز" ارتفاع نسبة الأمريكيين المتخوفين من دخول بلادهم حربا كبرى خلال الـ4 سنوات المقبلة. 

وذكر موقع القناة الأمريكية أن نتيجة الاستطلاع، الذي أجري خلال شهر يوليو/تموز الجاري، رصدت ارتفاع نسبة المواطنين بالولايات المتحدة المتخوفين من الحرب لـ76%، بعد أن كانت 66% فقط في آخر استطلاع أجراه موقع قناة "NBC" في فبراير/شباط مطلع العام الجاري.

وكشف استطلاع موازٍ أجراه موقع "NBC" عن ارتفاع نسبة الأمريكيين المتخوفين من تزايد مصادر الخطر على أمن بلدهم القومي لـ41%، وأجمعت هذه النسبة على أن أكثر خطر يهدد الأمن القومي الأمريكي هو كوريا الشمالية ومن بعدها داعش ثم روسيا.

وقال الموقع إنه مقارنة بالعام الماضي، ارتفعت نسبة الأمريكيين الذين يشعرون بتزايد التهديدات من جانب كوريا الشمالية بنسبة 59%، وإن هناك 3 من بين كل 5 أمريكيين يشعرون بأنهم أقل أمنا من العام الماضي في مواجهة خطر كوريا الشمالية.

وتفضل النسبة نفسها استخدام الإدارة الأمريكية للحلول الدبلوماسية في المستقبل مع كوريا الشمالية بدلا من أي تحرك عسكري.

ودلّل الموقع على صحة نتائج هذه الاستطلاعات بنشره تصريحات سابقة للرئيس الأمريكي ترامب قال فيها بوضوح، إنه من المحتمل دخول أمريكا في مواجهة كبرى مع كوريا الشمالية خلال السنوات المقبلة.

تعليقات