سياسة

جيش النيجر يدمر معسكرات للإرهابيين على الحدود مع بوركينا فاسو

الأحد 2018.11.4 12:57 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 268قراءة
  • 0 تعليق
الجيش النيجري- أرشيفية

الجيش النيجري- أرشيفية

أعلن وزير داخلية النيجر، السبت، أن الجيش دمر هذا الأسبوع معسكرات لإرهابيين في عمليات "تطهير" جنوب غرب البلاد قرب الحدود مع بوركينا فاسو. 

وقال بازوم محمد أمام البرلمان إن "رئاسة الأركان النيجرية ومقرها تورودي، المكلفة بالوضع على الحدود مع بوركينا فاسو، نشرت قوات كبيرة دخلت، الخميس، غابة صغيرة، حيث يتم تطهير كل المعسكرات الموجودة فيها".

وتمتد منطقة تورودي جنوب غرب تيلابيري على طول الحدود مع بوركينا فاسو، حيث تدهور الوضع كثيراً في الأشهر الأخيرة.

وأكد الوزير أن "العمليات مستمرة ضد هذه المجموعات المسلحة التي تأتي من جهة بوركينا فاسو وتقوم بالدعوة في العديد من البلدات في النيجر".

وتابع أن "هجوماً نيجرياً آخر شنه الجيش سمح بطرد إرهابيين ماليين من منطقة تيلابيري".

وأشاد محمد بـ"بتحسن الوضع الأمني" خصوصاً في غرب تيلابيري التي تشهد هجمات دامية من المجموعات المسلحة القادمة من مالي".

وكان 4 جنود أمريكيين و5 جنود نيجريين قتلوا في أكتوبر/تشرين الأول 2017 في هجوم إرهابي قرب تونجو تونجو، التي تعد جزءاً من منطقة ليتباكو جورما الواقعة على حدود النيجر-بوركينا-مالي، التي أصبحت "ملجأ للإرهابيين" بحسب سلطات هذه الدول.

ومددت السلطات مؤخراً حالة الطوارئ المطبقة في المنطقة منذ مارس/آذار 2017.


تعليقات